اخبار مميزة

برلماني مصري: كلمات «السيسي» لـ«المنقوش» تؤكد اهتمامه البالغ بالأحداث في ليبيا

أكد محمد عبد الحميد، عضو مجلس النواب المصري، أهمية القضايا التي ناقشها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، خلال لقائه مع نجلاء المنقوش وزيرة الخارجية.
وأشاد عبد الحميد في بيان صادر عنه، بتوجيه الرئيس المصري حديثه في بداية اللقاء بوزيرة الخارجية الليبية، حين قال “أوجه التحية والتقدير والاحترام، لشخصك أولا لمواقفك الوطنية تجاه دولتك”، بحسب «صدى البلد».
وأضاف “هذه الكلمات تؤكد أن الرئيس السيسي يتابع باهتمام بالغ الأحداث السياسية الليبية”، مشيداً بتأكيد الرئيس المصري بأن بلده تكن كل الاحترام للمجلس الرئاسي الليبي المؤقت، والحكومة التنفيذية وتقدم كل الدعم لليبيا في مسارها السياسي وحرص مصر على استكمال المسار السياسي وصولا لانتخابات تعبر عن إرادة الشعب الليبي بعيدا عن المليشيات المسلحة والمرتزقة الموجودين.
وتابع “الرئيس السيسي منح وزيرة الخارجية الليبية ثقة كبيرة عندما قال لها «استمري في مواقفك الوطنية ولا تخشي في الله لومة لائم»”.
وكانت وزيرة الخارجية، نجلاء المنقوش، قد أكدت أن مصر تعلب دورا هاما في دعم جهود تسوية الأزمة الليبية، مشددة خلال لقائها بالرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، في العاصمة المصرية القاهرة، بحضور سامح شكري وزير الخارجية المصري، وعباس كامل رئيس المخابرات العامة المصري، على ضرورة إنهاء التدخلات الأجنبية وخروج المرتزقة والمقاتلين الأجانب من ليبيا.
وواصلت وزيرة الخارجية الليبية:” نقدر ونفخر بالدور المصري الرائد في المنطقة في إطار القيادة الحكيمة والرشيدة للرئيس السيسي، والجهود الحثيثة والصادقة لمصر في دعم أشقائها في ليبيا، والتي تنبع من مبادئ الحفاظ على وحدة الأراضي الليبية واستعادة الأمن والاستقرار بها، وصون المؤسسات الوطنية للدولة الليبية، بما فيها توحيد المؤسسة العسكرية”.
كما أشادت بدور مصر، في إنهاء التدخلات الأجنبية، وخروج كافة المرتزقة والمقاتلين الأجانب من ليبيا، وكذا إرساء مبادئ الحوار بين الفرقاء الليبيين، ودعم المصالحة الوطنية استعداداً لعقد انتخابات نزيهة وشفافة، وحقن دماء الليبيين من خلال وقف إطلاق النار عبر “إعلان القاهرة”.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى