نائب وزير الخارجية الروسي: يجب تقليص الوجود المسلح في ليبيا بشكل مدروس

قال نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي فيرشينين لوسائل الإعلام بعد مؤتمر برلين الثاني بشأن ليبيا، إن «الوضع في ليبيا يسير في الاتجاه الصحيح وهناك فرصة لتحقيق الاستقرار»، مشددا على أن «تقليص الوجود المسلح (هناك) يجب أن يدرس جيدًا»، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الروسية «تاس» ورصدته «الساعة24» .

 

وقال فيرشينين: «نعتقد أن الوضع يسير في الاتجاه الصحيح بشكل عام، كل القرارات التي يتم اتخاذها على مستوى المجتمع الدولي، بما في ذلك مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة ومن قبل الليبيين أنفسهم تساهم في ذلك».

وشدد فيرشينين على ضرورة تقليص الوجود المسلح في ليبيا، قائلا: «يجب أن يتم ذلك بطريقة مدروسة جيدًا».

وأضاف «نعتقد أن الوضع مستقر نسبيا في شرق وغرب البلاد». كما شدد على أهمية الانتخابات الليبية الرئاسية والبرلمانية المقرر إجراؤها في 24 ديسمبر 2021.

ومثل فيرشينين روسيا في مؤتمر برلين الثاني الذي عقد اليوم في العاصمة الألمانية بمشاركة وزراء خارجية الدول المعنية بالأزمة وممثلين عن الاتحاد الأوروبي والاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية والأمم المتحدة.

مقالات ذات صلة