«الزائدي»: الشعوب التي تنتظر حلول أزماتها من الخارج محكوم عليها بالبقاء تحت السيطرة الأجنبية

اعتبر الدكتور مصطفى الزائدي، القيادي بالنظام السابق، أن البحث عن حل للأزمة الليبية في الخارج، أمر محفوف بالمخاطر ويحكم على ليبيا بالبقاء تحت السيطرة الأجنبية.

وقال «الزائدي» في منشور عبر حسابه على «فيسبوك»،  إن “الشعوب التي تنتظر حلول أزماتها من الخارج  محكوم عليها بالبقاء تحت السيطرة الأجنبية”، مردفًا “ومستقبل  أجيالها محفوف بالمخاطر”.

ودعا القيادي بالنظام السابق في ختام منشوره، “لإطلاق الكفاح الوطني الجماعي لتحقيق استقلال القرار الوطني وإرساء  دعائم ثابتة للنهضة”.

مقالات ذات صلة