اخبار مميزة

البرغوثي: أصحاب المصالح لا يريدون الانتخابات.. وعلينا تحمل أمانة الليبيين

قال الشيخ محمد مصباح عقيلة البرغوثي، عضو ملتقى الحوار السياسي، إن الشعب الليبي مغلوب على أمره لصالح بعض أصحاب المصلحة الذين لا يريدون إتمام الانتخابات في 24 ديسمبر من العام الجاري.
وأكد الشيخ البرغوثي، في كلمته بجلسة الملتقى الحوار السياسي في جنيف، اليوم الإثنين، أن الأمانة التي بين أيديهم اليوم يجب إيصالها عبر إتمام الانتخابات.
وتمسك البرغوثي، بضرورة الاتفاق على ما جاءت به اللجنة الاستشارية المكلفة بوضع القاعدة الدستورية للانتخابات.
وقال المبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا، يان كوبيش، في وقت سابق من اليوم: إنه لمن المؤسف أن مجلس النواب لم يكن في مستوى المهام المناطة به لإقرار القاعدة الدستورية، كما لم يتم إحراز أي تقدم حتى الآن رغم جهود اللجنة القانونية بوضع مقترح للقاعدة الدستورية، وفق قوله.
أضاف كوبيش، في كلمة بملتقى الحوار السياسي في جنيف، اليوم الإثنين، مخاطبا «أعضاء ملتقى الحوار»: الوقت ليس في صالحكم إذ لم يتبق سوى 179 يوما للوصول إلى الانتخابات، و لم يتم إحراز أي تقدم حتى الآن رغم جهود اللجنة القانونية بوضع مقترح للقاعدة الدستورية.
وتابع يان كوبيش قائلًا: “ستحال مداولات الملتقى إلى مجلس النواب والدولة لمنحهما فرصتهما الأخيرة للاضطلاع بمسؤوليتهما، و اللجنة الاستشارية توصلت إلى آراء يمكن أن تكون أساسا لمداولاتكم وأساسا لوضع قاعدة دستورية، كما أن مغادرة أعضاء الملتقى من سويسرا دون اتخاذ قرار أمر غير مطروح ولا مجال لمزيد من التأخير” وفق تعبيره.
وواصل قائلًا: “لابد أن تجري الانتخابات الرئاسية والبرلمانية وفق خارطة الطريق وأن يتم قبولها من الجميع، فلايمكن أن يكون مستقبل ليبيا وسيادتها بيد أولئك الذين يقدمون مصلحتهم الشخصية على حساب مصلحة البلاد”.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى