اخبار مميزة

القايد: قرار اللجنة الاستشارية غير ملزم والفصل لمجموعة الـ75 بجينيف

قالت عضو ملتقى الحوار السياسي هاجر القايد إن قرار اللجنة الاستشارية بالملتقى غير ملزم للجنة الحوار في مجموعة الـ7، مؤكدة وجود اعتراض في المجموعة على استدعاء اللجنة الاستشارية فيما اتخذ الكثير قرار بعدم الأخذ بنتائجها لعدم التزام البعثة الأممية بالهدف الرئيسي لتشكيل اللجنة لأن مهمتها كانت مؤقتة لمدة 8 أيام وليس دائمة مثل بقية اللجان.
وأضافت القايد، في تصريحات لصحيفة المرصد رصدتها “الساعة24″، أن استشارة اللجنة الاستشارية لم تعد ملزمة لانتهاء مهمتها الموكلة لها التي كانت حسم الخلاف في وضع آلية اختيار رئيس حكومة الوحدة الوطنية والمجلس الرئاسي مؤكدة إن حسم أمر الخلاف فعليا وبشكل مطلق سيكون في جنيف وعبر مجموعة الـ75 وليس في اللجنة الاستشارية المنتهية الولاية، مشيرة إلي أن أي تيار لا يحق له فرض آيدولوجيته وشروطه الانتقائية على الشعب الليبي في الوصول لقاعدة دستورية عادلة تكون فيها الحقوق السياسية متساوية لكل الليبيين في أول إنتخابات رئاسية في تاريخ ليبيا إذ يحق لكل ليبي مهما كان توجهه او انتمائه أن يترشح  للإنتخايات التشريعية أو الرئاسية.
وشددت القايد على عدم أحقية أي أحد منع من حمل السلاح عسكريا كان أو مدنيا من الترشح في دولة كل شبابها حملوا السلاح إذ يجب أن يتوجه كل الشباب للسياسة من دون شروط المؤدلجين لمعاقبة من توجهوا لبناء دولة المؤسسات الوطنية وانضموا للمؤسسة العسكرية النظامية في لجنة الـ10 العسكرية المشتركة.
وأشارت القايد على وجوب أن يكون الاستبعاد فقط لمن ينتمي أو انتمى لتنظيمات دولية هددت أو تهدد الأمن القومي والسلم الأهلي لليبيين وزرع الفتن وزعزعة الاستقرار الاجتماعي بينهم مبينة إن حسم مسألة الانتخابات المباشرة أو غير المباشرة لرئيس الدولة يجب أن تتم عبر الطريقة الأصح، مشيرة إلى أن هذه الطريقة تتم من خلال نقل الجلسة مباشرة بالتصويت المعلن أمام الشعب الليبي ليتحمل كل عضو في مجموعة الـ75 مسؤوليته التاريخية أمام الشعب مباشرة ويكون الحسم بالنسبة للمكونات بالتوافق لأن الحقوق طبيعية ولا يمكن القبول بالتصويت عليها أبدا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى