اخبار مميزة

“أحمد هدية” يطالب بفرض “النمروش” وزيراً للدفاع

علق أحمد هدية، مسئول الإعلام في مليشيا 610 مصراتة، مستشار وزارة الصحة بـ”حكومة الوفاق” سابقًا، على بيان المجلس الرئاسي الداعي لعقد اجتماع تشاوري مع رئيس حكومة الوحدة الوطنية الأحد المقبل، لتسمية وزير الدفاع.
وزعم «هدية» في تغريدة له عبر «تويتر»، قائلًا: “قسمتوا الوزارات زي ما تحبوا وأعطيتو لحفتر وأولاده وقرامطة البرلمان كل ما يتمنوا ومع ذلك لم تعتمدوا الميزانية ومازال يساوموا فيكم”، على حد قوله.
وختم موضحًا؛ “وزير الدفاع موش للمساومة و أقل من عقيد صلاح الدين النمروش ما ينفعش”، بحسب ادعائه.
وكان المجلس الرئاسي، قد طالب رئيس حكومة الوحدة الوطنية بالإسراع في تسمية وزير للدفاع دون تأخير،  موجهًا كتابًا لرئيس الحكومة، دعاه فيه لحضور الاجتماع الهام الذي سيعقد الأحد القادم بمكتب القائد الأعلى للجيش، وذلك للتشاور في مسألة تعيين وزير الدفاع وحسم الأمر بشكل نهائي.
ولوّح المجلس الرئاسي في كتابه لرئيس الحكومة، باتخاد قرار تسمية وزير الدفاع، وإحالته مباشرة لمجلس النواب للتصويت عليه، في حالة تغيبه عن حضور الاجتماع الذي سيعقد لهذا الغرض يوم الأحد القادم.
وتجدر الإشارة إلى أن مجلس النواب علق  جلسته الرسمية التي عقدت برئاسة رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح وبحضور النائب الأول لرئيس المجلس فوزي النويري وبحسب الايجاز الصحفي للمتحدث الرسمي باسم المجلس عبدالله بليحق فإن المجلس خلص خلال جلسة اليوم إلى استعراض كتابي لجنة 5+5 العسكرية والتي تُطالب من خلالهما مجلس النواب بتعيين وزيراً للدفاع ، وعدم صرف ميزانية وزارة الدفاع إلا بعد تعيين وزيراً لها، وسيتم البت بالأمر في جلسة الغد.
أضاف بليحق في إيجاز صحفي: “تم التأكيد على إعتماد الباب الأول من الميزانية العامة للدولة للعام 2021.م على أن يتضمن القوانين الصادرة عن مجلس النواب القاضية برفع مرتبات عدد من القطاعات ، ومطالبة اللجنة المالية بتقديم مقترح لإقرار الميزانية العامة للدولة للعام 2021.م، و مطالبة اللجنة التشريعية بسرعة إنجاز مشروع قانون توحيد المرتبات لكافة العاملين بالدولة وتقديمه لمجلس النواب في أقرب وقت ، وكذلك قانون الحكم المحلي”.
وواصل قائلًا: “جرى استدعاء الحكومة للمثول أمام مجلس النواب في جلسة الإثنين المقبل الموافق 05 يوليو 2021.م بعد اعتذارها عن جلسة غدٍ الثلاثاء، وتحديد جلسة للبت في بند المناصب السيادية نظراً لعدم رد مجلس الدولة الاستشاري على مجلس النواب بعد مرور شهر من إحالة المجلس لملفات المترشحين، إلى جانب التأكيد على أهمية عمل اللجان النوعية الدائمة بمجلس النواب وإتخاذ ما يلزم لتفعيل دورها ومتابعتها من قبل النائب الأول والثاني لرئيس مجلس النواب”.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى