اخبار مميزة

اتحاد منظمات المجتمع المدني: انتخاب الرئيس بالقوائم «بدعة» مرفوضة تؤدي للتقسيم

أكد الاتحاد العام لمنظمات المجتمع المدني رفضه القاطع للمقترح الي تم طرحه بجلسات الحوار السياسي الليبي بجنيف حول تفرغ منصب الرئيس من صفة القائد الأعلى للقوات المسلحة.
وذكر الاتحاد، في بيان له أصدره اليوم الأربعاء، أنه لاحظ اختلافا جوهريا فيما يقدمه بعض أعضاء لجنة الحوار السياسي بجنيف حول تفرغ منصب الرئيس من صفة القائد الأعلى للقوات المسلحة.
وشدد المجلس على رفضه القاطع لما وصفه بـالمقترح المبتدع والذي ينص على أن يكون انتخاب الرئيس بنظام القوائم، لافتا إلى أن هذه المقترحات تؤدي إلى مزيد من الاختلاف والتقسيم بين أبناء الشعب الليبي.
واختتم الاتحاد العام لمنظمات المجتمع المدني بالتـاكيد على ضروروة إجراء الانتخابات في موعدها المحدد دون إقصاء أو تهمييش ومحاسبة كل من يعرقل الحل السلمي في البلاد.
ومن جانب ذات صلة، عبر المجلس الأعلى للقبائل والمدن الليبية عن أمله أن يفضي مؤتمر لجنة الحوار بجنيف إلى التوافق على قاعدة دستورية تمكن الليبيين من بناء دولتهم المدنية بمشاركة الجميع بدون إقصاء أو تهمييش.
وأضاف المجلس، في بيان أصدره اليوم الأربعاء، أنه من خلال متابعته لجلسات لجنة الحوار المنعقدة في جنيف لاحظ تباينا شديدا في فيما يطالب به الشعب وما يطرحه بعض أعضاء لجنة الحوار.
وأكد المجلس أن اختيار الرئيس هو حق أصيل للشعب الليبي، مشددا على رفضه القاطع لفكرة اختيار الرئيس عن طريق القوائم، لافتا إلى أن مهام القائد الأعلى للقوات المسلحة هي من اختصاص الرئيس دون سواه.
واختتم المجلس الأعلى للقبائل والمدن الليبية بالتـاكيد على ضروروة إجراء الانتخابات في موعدها ومحاسبة كل من يعرقل الحل السلمي في البلاد.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى