ليبيا

«وليامز»: عضوات ملتقى الحوار جزء من حركة تواجه «الديناصورات الفاسدة»

أشادت المبعوثة الخاصة السابقة لأمين عام الأمم المتحدة إلى ليبيا ستيفاني وليامز، بجهود عضوات ملتقى الحوار السياسي الليبي، وقالت إنه “يجب رفع أصواتهن وليس إسكاتهن”.
وأضافت وليامز في سلسلة تغريدات بموقع تويتر: “إنه لأمر رائع أن نرى أن الكتلة النسائية في ملتقى الحوار السياسي الليبي تواصل الإمساك بزمام الأمور، واتخاذ مواقف مبدئية، والدعوة إلى التغيير المطلوب، والعدالة، والمساءلة، والمصالحة في ليبيا”.
وتابعت وليامز بأن عضوات ملتقى الحوار السياسي “جزء لا يتجزأ من حركة أوسع في أرجاء المنطقة تواجه بتحدٍ الديناصورات القديمة والفاسدة والرجعية وقوى الوضع الراهن”.
وختمت المبعوثة الخاصة السابقة تغريداتها بالقول: “لولاكن لما تقدم الحل قيد أُنملة. لا تدعوهم الآن يغتالون الأمل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى