اخبار مميزة

محلل سياسي: أردوغان يحاول فرض سلطة الأمر الواقع على الشعب الليبي 

قال المحلل السياسي عبد الجليل السعيد، إن “موقف قبائل ليبيا كما مجلس النواب المنتخب والقوات المسلحة العربية الليبية بقيادة المشير خليفة حفتر جاء منسجماً مع الرؤية المصرية والتوجهات العربية سيما الخليجية منها، والرافضة رفضاً قاطعاً لمحاولات أردوغان إعادة تدوير ميلشيات الإخوان المسلمين في منطقة الغرب الليبية”.
وأضاف «السعيد» في تصريح صحفي، أن “أردوغان يحاول فرض سلطة الأمر الواقع على الشعب الليبي الذي يعاني من أثار نهب ثروته والاستيلاء على مقدرات بلده، خصوصاً مدن الهلال النفطي”.
وتابع؛ أنه “إذا كانت الأحداث في ليبيا تذكرنا بأيام عاصفة الحزم التي أطلقتها السعودية قبل سنوات بشراكة استراتيجية مع الإمارات وبقية دول التحالف العربي بغية تحرير اليمن من الإنقلاب الحوثي المدعوم إيرانياً، فإن التنسيق الملحوظ بين نظام أردوغان في تركيا و نظام الولي الفقيه في طهران يستدعي مرة أخرى تكثيف الجهود من أجل بلورة وقفة عربية جادة تضع حداً لتلك الأطماع المنشودة”.
واختتم قائلًا: “لن يكون العرب لقمةً سائغة كما يعتقد المارقون في تركيا وإيران، لأن الإعلان المصري أثبت للقاصي والداني طبيعة الصمود العربي، ووحدة المصير من المحيط إلى الخليج العربي، فالمواطنون العرب كما حكوماتهم ضاقوا ذرعاً بظاهرة المراهقة التركية الإيرانية التي تعزف على وتر تمدد الجماعات الإرهابية والعصابات المتطرفة كداعش والنصرة والقاعدة والحوثي وحزب الله ناهيك عن الإخوان المسلمين”.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى