اخبار مميزة

تونس: نجدد دعمنا لليبيا في مسار بناء دولة قوية موحدة مستقرة 

جدد وزير الشؤون الخارجيّة التونسي عثمان الجرندي التزام بلاده بمواصلة دعمها لـ«الأشقاء الليبيين في مسارهم الانتقالي ومساعدتهم في تجاوز جميع الخلافات تحسبا للاستحقاقات الانتخابية المقبلة».
وقال «الجرندي»، على هامش لقائه كلًا من الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، في مقر المنظّمة بنيويورك، والمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتّحدة إلى ليبيا يان كوبيش، ورئيس حكومة الوحدة الوطنية الموقتة عبدالحميد الدبيبة، عقب مشاركته في جلسة خاصة رفيعة المستوى حول «المسار السياسي في ليبيا»، أن بلاده ملتزمة بمواصلة «دعمها لليبيين في مسارهم الانتقالي».
وأضاف أن بلاده تعمل على مساعدة الليبيين للمضي قدمًا في بناء دولة ليبية قوية وموحّدة بما يخدم مصالح الشعب الليبي ويعزز أمن المنطقة واستقرارها» وفق ما ذكرت الخارجية التونسية في بيان الجمعة.
وشدد الجرندي في لقائه بالمبعوث الأممي إلى ليبيا، على أهميّة مواصلة الالتزام بتنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار بكل بنوده، بما يعزز الأمن والاستقرار في ليبيا والمنطقة.
وجدد التأكيد على استعداد تونس لمواصلة تقديم جميع أشكال الدعم للجهود الدوليّة والأمميّة والإقليميّة، لمساعدة الأشقاء الليبيّين على التقدّم بالمسار السياسي نحو الانتخابات الرئاسية والتشريعية المبرمجة نهاية السنة الحاليّة، مثمنا التزام الأشقاء الليبيين بإجراء هذه الانتخابات وفق الرزنامة المقرّرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى