اخبار مميزة

باحث سياسي: التواجد العسكري التركي في ليبيا أفشل تفاهمات القاهرة وأنقرة

رأى الباحث السياسي المختص بالشأن التركي، صلاح لبيب، أن التفاهمات بين مصر وتركيا لم تنجح لعدة أسباب أهمها الإصرار على استمرار التواجد العسكري التركي في ليبيا وكذلك دعم المرتزقة، واستمرار التحركات الأحادية في مياه شرق المتوسط، فضلا عن استمرار الدعم الذي تقدمه أنقرة للتنظيمات الإرهابية منذ عام 2014، ورفض تسليم المطلوبين لدى القاهرة وهو ما أكده الرئيس التركي من خلال تصريحاته الأسبوع الماضي رفض فيها تسليم المطلوبين لمصر أو سوريا.
وأكد لبيب في تصريحات لموقع “سكاي نيوز عربية”، رصدتها “الساعة 24″، على تناقض المشروعين التركي والمصري في المنطقة للحد الذي يجعل التفاهمات بينهما أمراً صعباً، خاصة أن أردوغان يتبنى مشروعا توسعيا للسيطرة والهيمنة على حساب الدور المصري وهو الأمر الذي تصدت له القاهرة ونجحت في إحباطه.
ونوه الباحث السياسي المصري إلى أن الحكومة التركية لن تتخلى عن مشروعها الداعم للإسلام السياسي والقلاقل في المنطقة مقابل التوافق الاستراتيجي مع مصر، مؤكدا أن مشروعي القاهرة وأنقرة متناقضان ولا يمكن التقريب بينهما خاصة على مستوى التحالفات الخارجية والملفات الإقليمية.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى