اخبار مميزة

«الغنوشي» يحرض عناصر الإخوان ويعتصم أمام البرلمان بعد منع الجيش دخوله للمقر

قرر رئيس حركة النهضة الإخوانية التونسية، راشد الغنوشي، اليوم الاثنين، الاعتصام أمام البرلمان الذي تحرسه قوات الجيش، بعد قرار الرئيس التونسي قيس سعيد تجميد البرلمان وحل الحكومة استنادا للتدابير الاستثنائية في الدستور، في أعقاب المظاهرات الحاشدة ضد الإخوان.
وأكدت إذاعة «موزاييك إف إم» التونسية، أن قوات الجيش منعت الغنوشي من دخول البرلمان، فيما دعا رئيس الحركة أنصاره للالتحاق به للقيام بما أسماه «الدفاع عن الثورة»، وفقا لقوله.
وأعلن الرئيس التونسي قيس سعيد، أمس، تجميد كل سلطات مجلس النواب برئاسة رئيس حركة النهضة الإخوانية راشد الغنوشي، كما قرر رفع الحصانة عن كل أعضاء مجلس النواب وعزل رئيس الحكومة هشام المشيشي.
وقال بيان صادر عن الرئاسة التونسية: “الرئيس قيس سعيد قرر تولي السلطة التنفيذية بمساعدة حكومة يرأسها رئيس الحكومة يعينه رئيس الجمهورية”.
واقتحم المتظاهرون أمس، مقرات حركة النهضة الإخوانية في مختلف المدن، حيث شهدت ولايات تونسية مطالب بإسقاط حكومة هشام المشيشي وحل البرلمان الذي تسيطر عليه الحركة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى