اقتصاد

معتوق: بعض عائلات قيادات النهضة التونسية دخلوا ليبيا بدعوة من المشري

كشف المحلل السياسي عبد الحكيم معتوق عن دخول بعض عائلات قيادات حركة النهضة التونسية من خلال معبر ذهيبة الحدودي إلى ليبيا  بدعوة من  خالد المشري رئيس المجلس الاستشاري الأعلى .
وقال معتوق في تغريدة له على حسابه الرسمي بموقع تويتر:” دخول بعض عائلات قيادات حركة النهضة التونسية من خلال معبر ذهيبة الحدودي إلى ليبيا  بدعوة من ( خالد المشري ) وحماية من مليشيات نالوت من شأنه تأزيم الموقف .. لاسيما وأن الوضع الأمني في تونس لايزال غامضآ !!”.
وبدأ الشعب التونسي ثورة ضد حركة النهضة الإخوانية، اليوم الأحد، الأمر الذى أدي لتدخل من الرئيس التونسي قيس سعيد.
وقرر الرئيس التونسي قيس سعيد، تجميد كل سلطات مجلس النواب ورفع الحصانة عن كل أعضاء البرلمان وإعفاء رئيس الوزراء هشام المشيشي من منصبه.
كما قرر الرئيس التونسي تولي رئاسة النيابة العمومية للوقوف على كل الملفات والجرائم التي ترتكب في حق تونس، وتولي السلطة التنفيذية بمساعدة حكومة يرأسها رئيس حكومة جديد ويعينه رئيس الجمهورية.
وقال الرئيس التونسي،  الشعب يواصل ثورته في ظل الشرعية وسيطبق القانون على الجميع، ومن يطلق رصاصة واحدة سيطلق عليه الجيش وابلا من الرصاص، ولن نسكت على أي شخص يتطاول على الدولة ورموزها، متابعا، الإجراءات المتخذة اليوم ليست تعليقا للدستور.
وقال الرئيس التونسي قيس سعيد، في كلمة له خلال ثورة الشعب التونسي ضد الإخوان، إن الذين يحاولون التسلسل أو اللجوء للسلاح لن نسكت أبدا عن أي شخص يتطاول عل الدولة ولا رموزها ومن يطلق رصاصة واحدة ستجابهه قواتنا المسلحة العسكرية والأمنية بوابل من الرصاص الذى لا يعده إحصاء.
وبدأ الشعب التونسي ثورة ضد حركة النهضة الإخوانية، منذ الأحد، الأمر الذى أدي لتدخل من الرئيس التونسي قيس سعيد.
وقرر الرئيس التونسي قيس سعيد، تجميد كل سلطات مجلس النواب ورفع الحصانة عن كل أعضاء البرلمان وإعفاء رئيس الوزراء هشام المشيشي من منصبه.
كما قرر الرئيس التونسي تولي رئاسة النيابة العمومية للوقوف على كل الملفات والجرائم التي ترتكب في حق تونس، وتولي السلطة التنفيذية بمساعدة حكومة يرأسها رئيس حكومة جديد ويعينه رئيس الجمهورية.
وقال الرئيس التونسي،  الشعب يواصل ثورته في ظل الشرعية وسيطبق القانون على الجميع، ومن يطلق رصاصة واحدة سيطلق عليه الجيش وابلا من الرصاص، ولن نسكت على أي شخص يتطاول على الدولة ورموزها، متابعا، الإجراءات المتخذة اليوم ليست تعليقا للدستور.
وقال الرئيس التونسي قيس سعيد، في كلمة له خلال ثورة الشعب التونسي ضد الإخوان، إن الذين يحاولون التسلسل أو اللجوء للسلاح لن نسكت أبدا عن أي شخص يتطاول عل الدولة ولا رموزها ومن يطلق رصاصة واحدة ستجابهه قواتنا المسلحة العسكرية والأمنية بوابل من الرصاص الذى لا يعده إحصاء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى