اخبار مميزة

أستاذ تاريخ: ليبيا ليس لها أي خيار في عدم التعاون مع الجزائر

قال أستاذ التاريخ الحديث والمعاصر الجزائري، بريك الله حبيب، إن زيارة رئيس المجلس الرئاسي الليبي إلى الجزائر في هذا التوقيت بالذات، لها قراءات سياسية ودبلوماسية كثيرة.
ورأى «حبيب»، في تصريحات لصحيفة «اندبندنت عربية»، أن أهم القراءات السياسية لزيارة “المنفي” إلى الجزائر تعزيز التعاون الأمني والاقتصادي وتمتين العلاقات مع السلطة الجديدة في ظل كل ما يحاك ضد ليبيا الشقيقة سواء من الداخل أو من الخارج.
وأضاف، أن وجود الجزائر كطرف محايد وشريك جغرافي في التعاون وتعزيز علاقات الجوار، سوف يعطي نوعاً من الطمأنينة للجانب الليبي.
وتابع حبيب، أن “ليبيا ليس لها أي خيار في عدم التعاون مع الجزائر والجميع يعرف الأسباب، لذلك أرى أن هذا التقارب يصبّ في مصلحة الأشقاء الليبيين نحو بناء دولة جديدة واستعادة أمن واستقرار البلاد، والمنطقة ككل”.
مشدداً على أن التعاون الأمني مجرد ملف من الأجندات، ولعله الأهم قبل الحديث عن النقاط الأخرى التي تبنى بعد استكمال المؤسسات السيادية، و”أعتقد أن اللقاءات سوف تكون مثمرة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى