اخبار مميزة

سيف الإسلام: نضيء نصف إيطاليا ونعاني من انقطاع الكهرباء.. ما يحدث مهزلة

أكد سيف الإسلام القذافي على حريته، قائلا: “أن رجل حر وأستعد للعودة للساحة السياسية”.
وجاء ذلك في أثناء مقابلة مع مجلة “نيويورك تايمز”، وقال الصحفي الأمريكي “روبرت وورث” إنها تمت في الزنتان‬ خلال شهر رمضان الماضي.
وتطرق سيف الإسلام خلال المقابلة إلى الفترة التي عانتها ليبيا بالسنوات الماضية، قائلا: “في العشر سنوات الماضية اغتصب المسؤولون الليبيون الدولة وأركعوها، لا توجد حياة في ليبيا، لا أمن ولا مال”.
وكشف عن اتصالات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قبل الإطاحة بنظام والده معمر القذافي، قائلا: “في عام 2011 كان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يتصل بنا كثيراً وقد أكد أنه معنا ضد التدخل الأجنبي”.
وتابع: “ما حدث في عام 2011 لم تكن ثورة، بل يمكن وصفها بالحرب الأهلية”.
وأشار سيف الإسلام إلى أن “المقاتلين الذين اعتقلوه قبل عشر سنوات قد تحرّروا من وهْم الثورة وأدركوا في نهاية المطاف أنه قد يكون حليفًا قويًّا لهم”.
ويحكي الصحفي الأمريكي عن حال سيف الإسلام وهو يتحدث عن هذا الأمر: “ارتسمت على وجهه ابتسامة وهو يصف تحوّله من أسير إلى أمير منتظر، فقال: هل لك أن تتخيل؟ الرجال الذين كانوا حرّاسي هم الآن أصدقائي”.
ووصف سيف الإسلام ما يعانيه المواطن الليبي بالمهزلة قائلا: “إذا ذهبتَ إلى محطة الوقود، فلن تجد وقودًا، نحن نصدّر النفط والغاز إلى إيطاليا، نحن نضيء نصف إيطاليا، ونعاني نحن من انقطاع الكهرباء، ما يحدث تخطّى حدود الفشل، إنه مهزلة”.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى