اخبار مميزة

خبراء أمميون: رحيل جميع المرتزقة من ليبيا شرط لإجراء انتخابات سلمية 

دعا خبراء حقوقيون تابعون للأمم المتحدة إلى خروج جميع المرتزقة من ليبيا وكذلك جميع المتعاقدين الخاصين المرتبطين بالمرتزقة.
وقال الخبراء، في بيان أممي: «إن رحيل جميع المرتزقة والمتعاقدين الخاصين المرتبطين بهم من ليبيا طال انتظاره وهو شرط مسبق حيوي لإجراء انتخابات سلمية من المقرر إجراؤها في وقت لاحق من هذا العام».
وقالت جيلينا أباراك، رئيسة الفريق العامل المعني بمسألة استخدام المرتزقة: «بعد تسعة أشهر من اتفاق وقف إطلاق النار الداعي إلى انسحاب القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا، يواصل المرتزقة والمتعاقدون الخاصون من العسكريين والأمنيين، العمل في البلاد».
وأضافت «أن مواصلة التجنيد والوجود في ليبيا يعيق التقدم في عملية السلام ويشكل عقبة أمام الانتخابات المقبلة».
وأشار الخبراء إلى أن المتعاقدين الخاصين المدربين جيدا والمتسلحين بشكل جيد أيضا في ليبيا، وبعضهم يستوفي معايير المرتزقة، وحذر الخبراء من أنهم قد يؤثرون سلبا على أمن واستقرار دول أخرى في المنطقة.
وشدد الخبراء على أنه يتعين على هؤلاء المرتزقة والجهات الفاعلة المرتبطة بالمرتزقة مغادرة البلاد على الفور، ويجب أن يكون هناك وقف فوري لنقل الأسلحة والعتاد العسكري إلى ليبيا.
وقالت أباراك: «نناشد المجتمع الدولي أن يتخذ خطوات ملموسة للمساعدة في هذه العملية».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى