اخبار مميزة

رأس لانوف: المجرمون سرقوا خط الاتصالات الرئيسي «الفايبر» معتقدين أنه من «النحاس»

استنكرت شركة رأس لانوف لتصنيع النفط والغاز ما وصفته باستمرار العبث وغياب الرادع لعمليات التخريب التي آخرها كان قطع خط الاتصالات الرئيسي (الفايبر) الرابط بين المجمع الصناعي والمدينة السكنية التابعة للشركة.
وذكرت الشركة، في بيان لها، «للأسف لا زالت الأيادي المجرمة العابثة تمارس في كل صور العبث والتخريب دون حسيب أو رقيب وآخر أفعالها المشينة هو قطع خط الاتصالات الرئيسي (الفايبر) الرابط بين المجمع الصناعي والمدينة السكنية».
وأضافت أن هؤلاء المفسدين اعتقدوا «أن الخط المشار إليه مصنوع من مادة النحاس لكي يتمكنوا من بيعه في السوق السوداء والاستفادة المالية من هذا الكسب الحرام».
ووصفوا تلك العملية التخريبية بأنه «مشهد مزعج من مشاهد العبث والتخريب والإجرام الذي لا يطاق ولا يمكن السكوت عليه ونحن متأكدون أن الجميع خصوصًا مواطني المدينة السكنية يستنكرون هذه الأفعال ويطالبون بضرورة ردع هؤلاء» .
وتابعت أنه «على الرغم من كل ذلك نجحت الفرق الفنية المختصة في عملية إصلاح العطب وقبل ذلك ربط الحل البديل الاحتياطي بشكل فوري بحيث لم تنقطع خدمات الاتصالات والإنترنت عن المجمع طيلة فترة إصلاح العطب والتي أستغرقت أيام» .
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى