اخبار مميزة

«البيوضي»: إخفاقات الحكومة تراكمت ولم تعد تملك إلا رصيدًا مليئًا بالخطب الشعبوية

قال الناشط السياسي من مصراتة سليمان البيوضي، إن إخفاقات الحكومة تراكمت ولم تعد تملك إلا رصيدا مليئا بالخطب الشعبوية، وأنها فشلت في تحقيق الحد الأدنى مع ضرورة مغادرتها من باب الواسع.
وأوضح البيوضي، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”:” إخفاعلَّ رغبة وئام في الاحتفاظ بالسلطة ومزاياها دفعه لقبول بعض “إكراهاتها ” والمتمثلة في تعمد نشر التنذر عليه أو إهانته “أيهما أصح” ورغم أنه لا يتحمل مسؤولية فشل وإخفاق رئيس الحكومة في الإيفاء بوعده والتزامه بحل أزمة الكهرباء في 6 أشهر أو 7 أشهر فإنه تحول لمطية للهروب للأمام، رغم أن الرئيس اتخذ قرارات بالتكليف المباشر وتعاقد بالمليارات ولكن الأزمة لم تتحرك قيد أنملة بل نعيش حالة من الإظلام التام يوميا على فترات”.
وأضاف:” في الحقيقة لست مهتما بإخفاقات الحكومة فقد تراكمت ولم تعد تملك إلا رصيدا مليئا بالخطب الشعبوية، وأنها فشلت في تحقيق الحد الأدنى مع ضرورة مغادرتها من باب الواسع بات أمر علني محليا ودوليا”.
وتابع:”  حتى يحين وقت المغادرة وجب التصدي للممارسات الشعبوية “فإهانة” موظف عمومي ونشرها على الملأ “قد” تصنع من فاعلها بطلا شعبويا في مجتمع يعيش حالة من اضطرابات ما بعد الحرب، وقد تسمح للفاعل بالتهرب من المسؤوليات أو تأجيل الاعتراف بالإخفاق والفشل “لكنه” كالنشوة لا تستمر طويلا”.
ولفت إلى أن الجيوش الإلكترونية مهما كبرت ومارست التضليل والتطبيل إلا أنها ستصطدم بواقع مختلف، فالمجتمعات المضطربة بطبيعتها متطورة ونسقها متغير كما ثقافتها أيضا واستفقتها  كلما تأخرت كانت أشد قسوة على مضلليها.
واستطرد:” ما يجب أن يستوعبه أصحاب القرار بإن هذا النموذج الترذيلي لمفهوم الدولة والحكم ، هو مساس بكيان الدولة وأسباب وجودها فللدولة هيبتها وهي تضعف وتمرض لكنها لا تموت، فاحترموا أنفسكم وأبناء شعبكم وأوقفوا هذا العبث”.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى