اخبار مميزة

عيسى رشوان: مزارع البيتكوين أحد أسباب انقطاعات الكهرباء في ليبيا

قال الخبير الاقتصادي والمهندس  عيسى رشوان، إن “انقطاعات الكهرباء التي يعاني منها المواطنون في ليبيا، كان أحد أسبابها الرئيسية مزارع البيتكوين، التي ضبطت 5 منها في الأيام الماضية”.
وأضاف “رشوان”  في تصريحات لموقع “العين”، أن “عصابات للتعدين، اتخذت من حالة الفراغ السياسي في ليبيا مأوى لها، فأدخلت معداتها، وباتت تستنزف الطاقة الكهربائية -والتي تعاني ليبيا ندرة فيها-، وسيلة لتعدين العملات المشفرة”.
وتابع؛ أن “ليبيا التي تعد الأولى عربيًا –وفقًا لأرقام ومؤشرات غربية- تنتشر فيها المعامل السرية لتعدين عملة البيتكوين، كونها بين الأرخص عالميًا في تعدين عملة بتكوين، معتمدين على الكهرباء التي يقطعوها عن المصالح الحكومية والمستشفيات الليبية وسيلة لاستمرار نشاطهم”.
وأردف “رشوان” أنه “بحسب أرقام شبه رسمية، فإن أقل استهلاك يومي للكهرباء مقدر في ليبيا، بلغ 131 ميجاوات، فيما كان أكبر استهلاك يومي مقدر في ليبيا 2364 ميجاوات”.
وأشار إلى “دراسة نشرتها جامعة كامبريدج أشارت فيها إلى أن ليبيا تمتلك 0.12% من إجمالي التعدين الذي يستهلك كهرباء عالمية قدرت بـ10.33 جيجاوات، كانت حصة ليبيا فيها 12.4 ميجاوات”
وأكد «رشوان» أن “معاملة البيتكوين ستولد أكثر من 200 دولار من فواتير الطاقة واجبة الدفع لشركة الكهرباء”، متسائلا: “ماذا لو أراد ألف ليبي في عموم ليبيا تعدين عملة بيتكوين في نفس الوقت، فكم من الكهرباء سيستهلكون؟”.
وأوضح أن “الدولة الليبية لم تشرع هذا النشاط التجاري، أو تسمح به”، مشيرًا إلى أن “كل من يتعامل بتعدين العملات الافتراضية، داخل الأراضي الليبية، يعتبر مخالفًا للقانون الليبي”.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى