اخبار مميزة

العكاري: مشكلة المقاصة تكمن في ضعف رصيد البنوك التجارية لدى المركزي

قال عضو لجنة تعديل سعر الصرف مصباح العكاري، إنه بخصوص موضوع المقاصة وهذه الأصوات النشاز التي تقول لو فتحت المقاصة الدولار ” المقاصة الإلكترونية للصكوك” يصبح بعشرة دينار الحقيقة من يقول هذا هو يقولها من توجه سياسة ليس له علاقة بالأمور المالية المصرفية، ولتوضيح ذلك نقول الأتي.
وأضاف العكاري في تصريحات صحفية رصدتها “الساعة24″، المقاصة في حقيقتها ليست مقفلة و الدليل علي ذلك أن هناك صكوك مازال تحصل بين المصارف من حين الي أخر، و المشكلة الرئيسية في المقاصة تكمن في ضعف رصيد البنوك التجارية لدي البنك المركزي طرابلس وارتفاع أرصدتها لدي البنك المركزي بنغازي
واستطرد، لو تم عملية نقل أرصدة هذه البنك إلى المركزي طرابلس وهي أرصدة مواطنيين وبعض الشركات شبه الحكومية مثل المدار للبيانا فان ارصدة هذه المصارف سوف تصبح لها القدرة علي قبول كافة الصكوك المقدمة للمقاصة. وكذلك تصبح لها القدرة علي مواجهة الطلب علي النقد الأجنبي، وأيضا سحب السيولة النقدية من البنك المركزي أو من المصارف الخاصة.
وأردف، زيادة قدرة البنوك التجارية علي شراء النقد الأجنبي للزبائن يعني زيادة طرح نقد أجنبي اكثر في السوق، وأي زيادة في عرض اي منتج يودى إلى انخفاض سعره مهما كان هذا المنتج، كما أن استمرار الوضع علي ما هو عليه الان هو استمرار في ارتفاع سعر الدولار في السوق الموازية بالصك وزيادة المضاربة عليه وللأسف يحمل هذا علي البنوك التجارية بالظلم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى