اخبار مميزة

تشابك بالأيدي بين أعضاء مجلس النواب على مادة في “قانون انتخاب الرئيس”

استأنف مجلس النواب جلسته اليوم الثلاثاء مع استمرار قطع صوت الجلسة التي تبث على الهواء مباشرة.
وجاء ذلك بعد انقطاع بث جلسة النواب لفترة عقب اندلاع مشاجرات كلامية بين الأعضاء اعتراضا على مادة في “قانون انتخاب الرئيس”.
واعترض كل من الشويهدي وسليمان الحراري على نص توافقي قدمته اللجنة المجتمعة في روما، ونص على أن “يعتبر كل موظف عام مدنيا أو عسكريا ويرشح نفسه لمنصب رئيس الدولة متوقفا عن ممارسة وظيفته العامة من تاريخ ترشحه بثلاثة أشهر قبل موعد الانتخابات وله الحق في العودة إلى وظيفته السابقة إن لم يفز في الانتخابات وتدفع له مستحقاته”.
وأوضح النائب الأول لرئيس مجلس النواب فوزي النويري أن هذه المادة جاءت لتبديد مخاوف كل الأطراف قبل الانتخابات، على أن تكون الشرعية الجديدة للصندوق الانتخابي التي يرتضيها كل الليبيين.
وطلب رئيس المجلس التصويت على التعديل التوافقي، إلا أن الشويهدي والحراري أبديا اعتراضهما، وأثارا فوضى داخل الجلسة.
وتابع عقيلة صالح مناقشة قانون انتخاب رئيس الدولة واحتد النقاش بين رئيس المجلس وأحد النواب، وطلب صالح الحرس لإخراج أحد النواب بعدما اعتبره تهديدا له، وتطور الأمر لمحاولة التشابك بين بعض الأعضاء قبل أن ينقطع البث.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى