اخبار مميزة

مع دخول «طالبان» كابول.. خالد الشريف: إنه يوم يفرح فيه «المؤمنون»

عبر خالد الشريف القيادي في الجماعة الليبية المقاتلة المدرجة على قوائم الإرهاب، عن فرحته الشديدة بالفوضى التي تعيشها أفغانستان بسيطرة حركة طالبان على مفاصل البلاد، معلنا عن احتفاله بالتكبير والتهليل والتحميد.
واحتفل القيادي في الجماعة الليبية المقاتلة المدرجة على قوائم الإرهاب عبر حسابه بتويتر، باقتحام الحركة لمؤسسات الدولة قائلا: «‏الله اكبر ولله الحمد».
وأضاف «الشريف» قائلا: «انتصرت قوات حركة طالبان على جحافل أمريكا وأتباعها بعد عشرين عاما من التضحية و الصبر و البطولات».
وأبدى القيادي الإرهابي الليبي فرحته الشديدة بالفوضى التي تعيشها الدولة الأفغانية تحت سيطرة حركة طالبان قائلا: «انه يوم يفرح فيه المؤمنون بنصر الله».
ومن جانب آخر، عبر سامي الساعدي القيادي في الجماعة الليبية المقاتلة المدرجة على قوائم الإرهاب، عن شماتته في الحكومة الأفغانية بعد دخول حركة طالبان إلى العاصمة كابول اليوم الأحد وسيطرتها على معظم البلاد.
واعتبر الساعدي في تدوينة عبر “فيسبوك”، الأحداث التي تشهدها أفغانستان نصرا من عند الله لطالبان، قائلا: “الحمد لله {وما النصرُ إلا من عند الله} دخل الأبطال عاصمتهم” وفق ادعائه.
وزعم قائلا: “لقد قدّم القوم دليلًا واقعيًا إضافياً أن الأمة لا تموت، لكن يشغل بالي سؤال: هل يأخذون حكم المتغلب الذي مَن خالَفَه أو جاهره بالنصيحة يكون خارجيًا أم لا؟ لا أدري، لا أذكر”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى