اخبار مميزة

الاتحاد التونسي للفلاحة يدعو لسرعة فتح المنافذ الحدودية مع ليبيا

دعا المجلس المركزي للاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري، اليوم السبت، السلطات التونسية إلى ضروة فتح المنافذ الحدودية مع الدولة ليبيا لتيسير ترويج المنتوجات الفلاحية في أسواقها.
وذكر المجلس، في بيان له أطلع «الساعة24» على نسخة منه، أنه يرفض خيار التوريد الذي يمثل عدوا لدودا للاقتصاد الوطني وآلية مدمرة للفلاحة وللفلاحين والبحارة ولا يخدم الا مصالح لوبيات الفساد، وندعو إلى مزيد الحفز على التصدير والاسراع بفتح حدودنا مع الشقيقة ليبيا لتيسير ترويج منتوجاتنا الفلاحية في أسواقها.
وجدد دعوته إلى فتح ملفات الفساد في قطاع الفلاحة والصيد البحري وخاصة في منظومة الاعلاف غير المحوكمة، مؤكدا أن وزارة الفلاحة ووزارة التجارة التونسيتين تتحملان وحدهما المسؤولية كاملة في عدم تأمين حاجات الفلاحين من الأعلاف المدعمة وغض الطرف عن مراقبة عمليات توزيعها بشكل جاد وفعال وتسترهما على نشاط الأسواق الموازية وعلى تصرفات الدخلاء و المضاربين.
وأضاف الاتحاد، أن الاشكال الحقيقي يكمن في نقص المتوفرات والكميات المبرمجة من الاعلاف وهو ما جعل مربي الماشية لا يحصلون الا على 40 في المائة من حاجاتهم فقط ، داعيا إلى إصلاح وتأهيل مسالك التوزيع حتى تكون منظمة وشفافة بما يراعي مصالح كل المتدخلين وخاصة منهم الفلاحين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى