اخبار مميزة

فيصل الشريف: يجب ألا نفرط في حليفنا التركي فهو صمام أماننا

قال فيصل الشريف، محلل قنوات الإخوان للشأن السياسي، إن: “حفتر (المشير خليفة حفتر القائد العام للقوات المُسلحة العربية الليبية) يسير نحو إعادة فرض أمر واقع وجودي، حيث يسيطر على الشرق ويتواجد دون منافس في الجنوب، ويتمدد نحو مدن أخرى رخوة كالشويرف وغدًا غيرها لفرض واقع يضرب به ثلاثة عصافير: الأول:- قطع الطريق على أي محاولة لإخراجه من المعادلة السياسية والعسكرية” وفق قوله.
وتابع قائلًا في تدوينة على حسابه بموقع فيسبوك اليوم: “الثاني:- إضعاف أي فرصة لأنصار النظام السابق في فرض شخصية قد تجبره على القبول بها قوى دولية مثل روسيا، وتعزيز فرص الاعتماد عليه لوحده خيارًا استراتيجيًّا لكل من روسيا، ومصر التي بالتأكيد تراهن عليه ولازالت.. الثالث:- إجبار الطرف المعادي لمشروعه في الغرب الليبي بالقبول به أمرًا واقعًا من خلال استعمال أوراق محلية ضاغطة مثل البرلمان من خلال عقيلة صالح، وكذلك صناعة تحالف داخل الغرب الليبي عسكري وسياسي يتمكن من خلاله أن يفرض سيناريو بعينه يكون هو الشريك الأكبر فيه تمهيدًا بعدها للهيمنة على المشروع بكامله” على حد زعمه.
وواصل فيصل الشريف: “قوتكم وترابطكم واستعدادكم ومنعكم لتمدده وكذلك قطع أيادي أتباعه المتغلغلة داخلكم، وعدم التفريط في الحليف التركي وتعزيز الثقة معه هو الذي سيكون صمام أمانكم. غير ذلك عليكم أن تناموا وتنتظروا أن يتحول سراب الأماني إلى حقيقة” على حد تعبيره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى