اخبار مميزة

سفن عسكرية إيطالية تساعد في إنقاذ 539 مهاجرا انطلقوا من ليبيا  

ساعدت سفن عسكرية إيطالية اليوم السبت قارب صيد متهالكا مكتظا بـ539 مهاجرا كان يقترب من سواحل جزيرة لامبيدوزا الصغيرة جنوبي إيطاليا.
ونقلت سفينتان تابعتان لخفر السواحل وقارب تابع للجمارك المهاجرين إلى الشاطئ في مجموعات صغيرة.
وقالت أليدا سيراتشيري، الممرضة التي تدير عملية “أطباء بلا حدود” في لامبيدوزا، إن الركاب من بينهم ثلاث نساء وعدة قاصرين غير مصحوبين بذويهم.
وأضافت سيراتشيري أنها لا تعرف المدة التي أمضاها قارب الصيد في البحر بعد انطلاقه من الشواطئ الليبية. لكنها ذكرت أن المهاجرين أمضوا أسابيع أو حتى شهورا في ليبيا في انتظار قوارب المهربين على أمل الوصول إلى أوروبا.

وأشارت إلى أن ما لا يقل عن 20 مهاجرا ممن خضعوا لفحوص طبية كانت بأجسادهم آثار تعذيب، وقالت: “أصيبوا بحروق وجروح ناجمة عن أسلحة نارية.. كانوا مرهقين للغاية، وكان بعضهم مصابين بالتجفاف”.
وأضافت أن العديد من المهاجرين من شمال أو غرب إفريقيا، وبعضهم من بنغلاديش.
علاوة على ذلك، وصل قاربان صغيران على متنهما نحو 15 مهاجرا إلى مياه لامبيدوزا دون مساعدة من تونس في وقت سابق من السبت، وفقا لسيراتشيري. وشوهد قارب ثالث على متنه حوالي 20 شخصا يقترب من لامبيدوزا بعد ظهر السبت.
يمكن للمجمع السكني في الجزيرة، حيث يقيم المهاجرون أثناء استكمال الأوراق الأولية لطلبات اللجوء، استيعاب حوالي 250 شخصا، لكن الوافدين السبت زادوا عدد المقيمين إلى حوالي 1200. وينتظر العديد من المهاجرين نقلهم بالقوارب إلى صقلية أو البر الرئيسي الإيطالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى