اخبار مميزة

الخارجية التونسية: «الجرندي» يشارك في اجتماع دول جوار ليبيا غدا

أعلنت وزارة الخارجية التوتسية أن وزير الخارجية عثمان الجرندي سيشارك في الاجتماع الوزاري التشاوري لدول الجوار الليبي الذي سينعقد بالعاصمة الجزائرية يومي غدا الإثنين، وبعد غد الثلاثاء.
وقالت الوزارة في بيان، الأحد، إن «الجرندي سيلتقي بهذه المناسبة بنظرائه المشاركين في هذا الاجتماع والمسؤولين الأمميين ولاسيما وزير الخارجية الجزائري وأمين عام جامعة الدول العربية و ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا يان كوبيش».
أعلنت الجزائر رسمياً، اليوم الأحد، أنها ستحتضن غداً مؤتمر جوار ليبيا لبحث التطورات فيها ودعم جهود السلطات الانتقالية لإجراء الانتخابات التشريعية.
وكشف وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة من تونس، عن احتضان الجزائر اجتماعاً وزارياً لدول جوار ليبيا، مشددا على أهمية مشاركة دول المنطقة لحل الأزمة الليبية.
واحتضنت الجزائر في 22 يناير الماضي أكبر اجتماع لدول الجوار الليبي، شارك به 7 وزراء خارجية من المنطقة المحيطة بليبيا، وألمانيا.
واختتم الاجتماع بالاتفاق على 5 مبادئ أساسية تدعم مخرجات مؤتمر برلين، أبرزها التأكيد على أنه لا حل للأزمة الليبية إلا بشكل سياسي، وأن يكون بين الليبيين وحدهم، ودعم وحدة الأراضي الليبية واحترام سيادتها كدولة واحدة موحدة، وإشراك دول الجوار في الجهود الدولية لحل الأزمة، بالإضافة إلى إشراك الاتحاد الأفريقي باعتبار ليبيا عضواً فيه، ورفض التدخلات الخارجية، ورفض تدفق الأسلحة إلى ليبيا.
ويعقد الاجتماع بالتزامن مع التعقيدات والخلافات المطروحة على الساحة الليبية، خصوصاً ما تعلق منها بالقاعدة الدستورية لإجراء الانتخابات المقررة في 24 ديسمبر الأول المقبل.
ويحضر المؤتمر وزراء خارجية مصر وتونس وليبيا والسودان وتشاد والنيجر، بالإضافة إلى البلد المُضيف الجزائر، وممثلين عن الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى