اخبار مميزة

الجزائر: ليبيا تتعرض لمؤامرة دولية

استنكر وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة، وجود مؤامرة دولية لزيادة نفوذ “القوى الأجنبية” في ليبيا وتحويلها إلى منبر لتغيير التوازنات الجيوستراتيجية على حساب المصالح الاجتماعية والاقتصادية للشعب الليبي ودول الجوار.
وألقى لعمامرة، خطاباً في بداية اجتماع وزراء خارجية الجزائر ومالي والنيجر وتونس ومصر وتشاد وليبيا المنعقد للتحضير لقمة الجزائر المقرر إقامتها في أواخر شهر سبتمبر المقبل، وألمح إلى أن هذه المجموعة يمكن أن تصبح بديلاً لمنظمات إقليمية أخرى بهدف إقامة تحالف ضد التدخل الخارجي.
وقال وزير خارجية الجزائر: “يجب أن ننشغل ونتعامل مع تطور الوضع في ليبيا بداية من نهج استباقي ورؤية واضحة، مع مراعاة خطط بعض القوى الأجنبية التي تنوي زيادة نفوذها في ليبيا وجعل هذا البلد منبراً لإعادة تصميم التوازن الدولي بما يخدم المصالح الاستراتيجية لليبيا وجيرانها”.
ودون الكشف عن “القوى الأجنبية” التي كان يقصدها، قال لعمامرة: ” إن أمننا واستقرارنا المشتركان مرتبطان بشكل وثيق بأمن واستقرار ليبيا وازدهارها متوقف علينا، وستكون ليبيا المستقرة والقوية بلا شك ركيزة الأمن والتكامل الاقتصادي الإقليمي”.
ويستمر اجتماع الوزراء الإثنين، الذي حضرته وزيرة الخارجية الليبية نجلاء المنقوش وممثلي منظمات إقليمية، حتى غد الثلاثاء، ويهدف إلى التحضير للقمة المرتقبة في الجزائر والتي تحظى بدعم الولايات المتحدة وبعثة الأمم المتحدة الخاصة في ليبيا.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى