اخبار مميزةليبيا

اللافي: يجب استمرار التعاون الأمني مع إيطاليا

التقى نائب رئيس المجلس الرئاسي عبد الله اللافي اليوم الثلاثاء بالعاصمة الإيطالية روما، وزيرة الداخلية “لوتشانا لامورجيزي”، في حضور السفير الليبي لدى إيطاليا “عمر الترهوني”، والمستشار السياسي بالمجلس الرئاسي “محمد سيالة”، ومستشار شؤون الأمن والدفاع أحمد محارب.

وذكر المجلس الرئاسي في بيان طالعته “الساعة 24” أن اللقاء جاء لبحث الملفات المشتركة بين البلدين منها مكافحة الجريمة المنظمة والاتجار بالبشر، والهجرة غير الشرعية، ورفع كفاءة الكوادر الأمنية، لافتا إلى أن اللافي أكد خلال اللقاء على ضرورة استمرار التعاون في المجال الأمني بما يخدم مصلحة البلدين الصديقين.

وبدورها، أشادت الوزيرة الإيطالية بجهود ليبيا في مكافحة الاتجار بالبشر، والحد من الهجرة غير الشرعية، وتنفيذ وزارة الداخلية الليبية كافة “البرتوكولات” الأمنية المعتمدة، وكشفت عن قرب صدور مؤشرات إيجابية، عن الاتحاد الأوروبي حول اسقرار ليبيا. كما أكدت خلال اللقاء استمرار التعاون مع ليبيا، في عديد المجالات ومنها تنفيذ المشاريع المتفق عليها سابقا منها مشروع المجال الأمني، لا سيما في مجال مراقبة الحدود.

وكان عبد الله اللافي قد وصل للعاصمة الإيطالية روما، في وقت متأخر من مساء أمس الاثنين، للقاء عدد من المسؤولين، لبحث أوجه التعاون في إطار تعزيز العلاقات الثنائية، وتفعيل مذكرات التفاهم الموقعة بين البلدين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى