اخبار مميزةليبيا

أمريكا: لا يمكننا أن نخذل الشعب الليبي في هذه اللحظة الحرجة

أعرب نائب سفير الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، اليوم الأربعاء، عن أسف بلاده لعدم وجود إجماع في مجلس الأمن الدولي بشأن تجديد تفويض البعثة الأممية في ليبيا بعرقلة من روسيا.

وفي غياب اتفاق، اضطرت المملكة المتحدة، المسؤولة عن الملف، إلى تأجيل عرض مشروع قرارها بشأن تمديد تفويض البعثة لمدة عام واحد، ووافق مجلس الأمن بالإجماع في الصباح على مجرد «تمديد تقني» حتى 30 سبتمبر.

وبعد التصويت، قال نائب سفير الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة جيفري ديلورنتيس: «بعد المشاورات البناءة والإيجابية هذا الشهر، نشعر بخيبة أمل لاستحالة التوصل إلى توافق لاعتماد تفويض جديد لبعثة الأمم المتحدة للدعم، خاصة في هذا الوقت المهم بالنسبة لليبيا».

وأضاف الدبلوماسي الأميركي: «ندعو جميع أعضاء المجلس إلى العمل معًا بجد لاعتماد تفويض ينفذ التوصيات الأخيرة» الصادرة عن لجنة مستقلة تابعة للأمم المتحدة. وتابع: «لا يمكننا أن نخذل الشعب الليبي في هذه اللحظة الحرجة».

وأشار على وجه الخصوص إلى دعوة الوثيقة الصادرة عن اللجنة، لإحداث تغيير هيكلي في عمل البعثة بنقل مقر مبعوث الأمم المتحدة إلى طرابلس. وأكد جيفري ديلورنتيس أن هذا التغيير الجديد لا يحدد مسبقًا من سيتم تعيينه لهذه الوظيفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى