اخبار مميزةليبيا

بوقعيقيص: أغلبية أعضاء لجنة الـ75 متفقون على قانون انتخاب الرئيس الصادر عن البرلمان

أكدت عضو ملتقى الحوار السياسي أمال بوقعيقيص أن أغلبية أعضاء لجنة الـ75 متفقون على قانون انتخاب الرئيس الصادر عن مجلس النواب. وانتقدت بوقعيقيص دعوة عضو ملقى الحوار عبد الرزاق العرادي لرفض قبول نتائج الانتخابات، وقالت في تدوينة عبر “فيسبوك”: “لا أجد غضاضة في ذلك طالما انتهج الأساليب السلمية للمعارضة المدنية التي تهيئ نفسها للفوز بالرئاسة بعد أن تنتهي مدة الرئيس المنتخب في هذه الدورة القادمة”.

وتمنت عضو لجنة الحوار السياسي من “العرادي وفريقه الرافض لقانون انتخاب الرئيس بيان العناصر الموضوعية للرفض من واقع فحوى النصوص وليس لأن القانون لم يحظ باستشارة مجلس الدولة، وهو يعلم استحالة الوصول إلى نتيجة في التشاور، وفشل مفاوضات طبرق وبوزنيقة في المناصب السيادية والمسألة الدستورية خير دليل”.

وأضافت المحامية: “للعلم لا تصدر القوانين بالإجماع فهو غاية لا تدرك ومرحبا بمعارضة وطنية شعارها مصلحة الدولة العليا فوق الشكليات وفوق التعنت”. وأجابت آمال عن سؤال أحد متابعيها الذي قال : ماذا عن إصدار القانون بدون تصويت أو نصاب؟، قائلة: حسب ما أفاد به مجلس النواب فإنه تم التصويت على القانون مادة مادة، وذلك بنصاب كامل أثناء العرض، وبعد ذلك تمت إحالته إلى اللجنة القانونية للصياغة، متابعة: “ما يتمسك به المعترضون أن القانون بعد عودته من الصياغة لم يتم التصويت عليه مرة ثانية، ووجهة نظري أن التصويت يتم مرة واحدة على المضمون وليس على الصياغة، وإذا وجد أحد الأعضاء أن مضمون أي مادة بعد الصياغة قد خالف المتفق عليه والذي تم التصويت عليه يكون من حقه الطعن على صياغة هذه المادة فقط وبالتحديد”. أما عن رأي أعضاء لجنة الحوار في القانون، فأكدت بوقعيقيص أن “الأغلبية تتفق والبعض يعترض”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى