اخبار مميزةليبيا

حزب العمل الوطني: “سحب الثقة” تصرف آحادي وندعو الشعب للوقوف ضده

استنكر حزب العمل الوطني ، سحب مجلس النواب الثقة من حكومة الوحدة الوطنية، ووصفه بالتصرف الأحادي. وقال الحزب في بيان طالعته “الساعة 24″، “في الوقت الذي نتطلع فيه إلى تحقيق مطالب الشعب الليبي بإقامة الدولة المدنية القائمة على التداول السلمي للسلطة واحترام الدستور والقانون وننتظر بفارغ الصبر تحقيق كل ذلك من خلال انتخابات حرة نزيهة في 24 ديسمبر تجهز لها الحكومة وتعمل مع كافة الشركاء لإنجازها يفاجئنا مجلس النواب وبشكل غير قانوني بسحب الثقة من الحكومة” على حد قول البيان.

وأضاف أن البرلمان “خالف بذلك بنود الاتفاق السياسي التي تنص صراحة على مشاركة مجلس الدولة في سحبها وبنصاب يبلغ 120 عضوا من مجلس النواب” وفق بيانه.

ودعا الحزب كافة أطياف المجتمع الليبي للوقوف في وجه هذا الإجراء، لما له من نتائج وخيمة على المستقبل السياسي للبلد وقد يدخلها في أتون الفوضى مجددا، على حد تعبيره. وأعلن الناطق باسم مجلس النواب عبد الله بليحق في وقت سابق اليوم الثلاثاء سحب الثقة من حكومة الوحدة الوطنية بأغلبية 89 نائبا. ونشر «بليحق»، عبر صفحته الشخصية على فيسبوك، توضيحا حول تصويت جلسة النواب اليوم الثلاثاء لسحب الثقة من الحكومة، مشيرا أن «النواب الحاضرين للجلسة 113 نائباً». وقال «النواب المصوتون بسحب الثقة 89 نائباً حاضرون في الجلسة، وهناك 11 طلبا من النواب قدمت لرئاسة المجلس باحتسابهم بالتصويت مع سحب الثقة لم يتمكنو من الحضور».

وأوضح المتحدث الرسمي باسم مجلس النواب أن النواب الذين أرسلوا طلبات بضم أصواتهم إلى أصوات سحب الثقة من الحكومة أكدوا عدم حضورهم لأسباب مختلفة لكن رئاسة المجلس لم تحويلهم في التصويت لعدم حضورهم الجلسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى