اخبار مميزةليبيا

سهيل الغرياني: حلّ البرلمان ومجلس الدولة وصفّر اللعبة من جديد

ادعى سهيل، نجل الصادق الغرياني، المفتي المعزول بقرار من مجلس النواب، أنه يجب توحيد الجهود لإسقاط البرلمان الحالي وكذلك مجلس الدولة الاستشاري.

وقال الغرياني الصغير، الذي يشغل منصب المدير التنفيذي لقناة التناصح ذراع والده الإعلامية، والمتنقل في الإقامة ما بين إسطنبول ولندن، في منشور له عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، إن “فرض الوقت: توحيد الجهود لإسقاط البرلمان”.

وأوضح؛ “مرات تتغذى به قبل ما يتعشى بك، حل البرلمان ومجلس الدولة، وصفر اللعبة من جديد”، بحسب تعبيره.

الجدير بالذكر أن مجلس النواب قرر أمس الثلاثاء سحب الثقة من حكومة الوحدة الوطنية بأغلبية 89 نائبا.

وقال المتحدث باسم المجلس عبد الله بليحق، عبر صفحته الشخصية على “فيسبوك”، إن «النواب الحاضرين للجلسة 113 نائباً»، متابعا: «النواب المصوتون بسحب الثقة 89 نائباً حاضرون في الجلسة، وهناك 11 طلبا من النواب قدمت لرئاسة المجلس باحتسابهم بالتصويت مع سحب الثقة لم يتمكنو من الحضور».

وأوضح المتحدث الرسمي باسم مجلس النواب أن النواب الذين أرسلوا طلبات بضم أصواتهم إلى أصوات سحب الثقة من الحكومة أكدوا عدم حضورهم لأسباب مختلفة لكن رئاسة المجلس لم تحويلهم في التصويت لعدم حضورهم الجلسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى