اخبار مميزةمقالات

بوظيفة مستشار.. السفير البريطاني الأسبق يشارك «صنع الله» في مناقشة أصول مؤسسة النفط

شارك بيتر ميلت السفير البريطاني الأسبق، والذي يعمل حاليًا مستشارًا بالمؤسسة الوطنية للنفط، في الاجتماعات التي عقدها مصطفى صنع الله رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط ، في لندن مع ستة مقاولين واستشاريين هندسيين بارزين في المملكة المتحدة.

وأوضح حساب المؤسسة الوطنية للنفط في بيان، أنه تم عقد اجتماعات مع بعض الشركات التابعة لها لمناقشة إدارة سلامة الأصول (AIM) وكيف يمكن تطبيقها على أصولهم القديمة حيث تقوم شركة مرزق بمساعدة المؤسسة في التركيز على أهمية إدارة سلامة الأصول منذ بداية التصميم وطوال دورة حياة الأصول.

الاجتماعات التي عقدها «صنع الله» جاءت بعد أن “أدركت مؤسسة النفط الوطنية وشركة مرزق أن العديد من أصول المؤسسة الوطنية للنفط والشركات التابعة لها تتقادم وتتجاوز عمرها التصميمي حيث تم بناء العديد من المرافق السطحية وأنظمة خطوط الأنابيب في الستينيات والسبعينيات”.

وتابع البيان؛ “وتشعر المؤسسة الوطنية للنفط بالقلق إزاء موثوقية أصولها لأنها تهدف إلى المحافظة معدلات إنتاجها الحالية وزيادة طاقتها الإنتاجية إلى أكثر من 2 مليون برميل”.

ومن جانبه طلب «صنع الله» من شركة مرزق التعامل مع مقاولي الهندسة في المملكة المتحدة ، على أساس عاجل من أجل تلبية هدفها الاستراتيجي وهو تبني إدارة سلامة الأصول والمتطلبات الفورية لتحسين موثوقية بعض الأصول الاستراتيجية الرئيسية، بحسب البيان.

وحضر هذه الاجتماعات المستشارين الفنيين من المؤسسة الوطنية للنفط والدكتور خليفة عبد الصادق ، الرئيس التنفيذي المكلف لشركة مرزق للخدمات النفطية، محمد شتوان، رئيس شركة مليتة وفضل الله أحتيتة، رئيس شركة الخليج العربي للنفط، وخليفة عمرو، رئيس شركة الهروج ومسعود سليمان، رئيس شركة سرت .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى