اخبار مميزةليبيا

قشوط: انخفاض الدولار إلى 4.82 دينار دليل على أن السوق ” مكسِّد “

اعتبر سليم قشوط الناطق باسم ما يعرف “القوة الوطنية المتحركة” التابعة لما يعرف بـ”عملية بركان الغضب”، أن ليبيا تمر بحالة ركود اقتصادي بسبب انخفاض مؤشر الدولار، على حد قوله.

وزعم «قشوط»، في تغريدة عبر حسابه، على تويتر، قائلًا: إن “مؤشر انخفاض الدولار إلى 4.82 دل دليل على انخفاض القوة الشرائية وركود اقتصادي من الأخير سوق مكسِّد لا يوجد سحب”، بحسب تعبيره.

وأوضح أن ذلك “بسبب عرقلة الميزانية من قبل البرلمان وضعف الدخل لدى المواطن”، وفقًا لقوله.

تجدر الإشارة إلى أنه في ديسمبر عام 2020، قرر البنك المركزي الليبي في طرابلس تعديل سعر صرف الدينار مقابل الدولار الأميركي، وتوحيد السعر مقابل كافة الاستخدامات، في قرار كان يهدف لكبح أزمة السيولة في البلاد ومواجهة المأزق الاقتصادي الخطير.

لكن على أرض الواقع، فإن نتائج هذا القرار لم تنعكس على مستوى معيشة السكان، بل زادت الأمر تعقيدا مع غلاء بعض السلع الأساسية مثل القمح والخبز وغيرهما، ليصبح تعديل سعر الصرف متهما أمام المواطن الليبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى