اخبار مميزةليبيا

محلل سياسي أمريكي: الولايات المتحدة تنسق مع مصر لاستقرار ليبيا

قال توماس جورجيسيان، المحلل السياسي الأمريكي، إن الولايات المتحدة الأمريكية تأخذ بالرأي المصري فيما يتعلق بالقضية الليبية.

وأضاف جورجيسيان في تصريحات رصدتها “الساعة 24″، أن هناك توافقا مصريا أمريكيا فيما يتعلق بالأوضاع في ليبيا، مشيرا إلى أن إدارة الرئيس بايدن عينت مفوضا أساسيا في ليبيا للتعاون مع الأطراف فيما يتعلق بالشأن الليبي، على حد قوله.

وأكد المحلل السياسي أن واشنطن تنتظر الانتخابات المقبلة في الدولة الليبية، من أجل التهدئة الأمنية ، بالإضافة إلى عدم وجود أي تدخلات خارجية أو مليشيات عسكرية.

الجدير بالذكر أن الرئيس عبد الفتاح السيسي استقبل اليوم الأربعاء جيك سوليفان مستشار الأمن القومي الأمريكي، في لقاء حضره عن الجانب المصري كل من سامح شكري وزير الخارجية وعباس كامل رئيس المخابرات العامة، ومن الوفد الأمريك بريت ماكجورك منسق الشرق الأوسط بمجلس الأمن القومي الأمريكي، وأريانا برينجورت كبيرة مستشاري مستشار الأمن القومي الأمريكي، وجوشوا هاريس رئيس إدارة شمال أفريقيا بمجلس الأمن القومي الأمريكي، ونيكول شامبين نائبة سفير الولايات المتحدة بالقاهرة..

وشهد اللقاء التباحث حول مجمل مستجدات القضايا الإقليمية، خاصة تطورات الاوضاع في كل من ليبيا، حيث تم التوافق على تكثيف التنسيق المشترك بين الجانبين ومع الشركاء الدوليين بشأن الترتيبات المتعلقة بالانتخابات المقبلة في ليبيا، وكذا ملف سحب القوات الأجنبية والمرتزقة، وتوحيد المؤسسات العسكرية والأمنية.

وأكد السيسي الأهمية التي توليها مصر لإنجاح المسار السياسي وسحب كافة القوات الأجنبية من ليبيا الشقيقة، مشدداً في هذا الإطار على أهمية إجراء الانتخابات الوطنية بليبيا في موعدها المقرر في ديسمبر ۲۰۲۱.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى