اخبار مميزةليبيا

الدريجة: العالم سيمل من صراع الليبيين الذي لا ينتهى

قال رئيس المؤسسة الليبية للاستثمار السابق الدكتور محسن الدريجة، إن الصراع الدولي حول مبعوث الأمم المتحدة القادم إلى ليبيا وطريقة إدارة البعثة يحتدم بين روسيا (مدعومة من فرنسا في موقفها هذا) من جهة والولايات المتحدة وبريطانيا من جهة أخرى.

وأضاف الدريجة، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”:” جدد مجلس الأمن، عمل بعثة الأمم المتحدة لليبيا حتى نهاية يناير بعد صعوبات كبيرة واجهت قرار إلغاء التعديل في إدارة البعثة الذي أصرت عليه الولايات المتحدة العام الماضي ونتج عنه اختيار كوبيتش كمبعوث خاص وزينينقا كمنسق لعمل البعثة.

وتابع:” الآن المقترح المطروح من قلم مجلس الأمن بريطانيا هو إلغاء التعديل ليكون هناك مبعوث أممي دون منسق عام واختيار بديل لكوبيتش يبدأ عمله في فبراير المقبل روسيا تمسكت بكوبيتش وبطريقة إدارة البعثة الحالية”. وأوضح:” سيستمر الصراع حتى يأتي موعد تجديد عمل البعثة مرة أخرى نهاية يناير المقبل أو يتم الاتفاق على مخرج”.

واستطرد:” مرة أخرى، العالم سيمل يوماً ما صراع الليبيين الذي لا ينتهى، والحل في أيدي الليبيين، عندما يدركون أن الاستحواذ على ليبيا من أي طرف غير ممكن وأفضل وسيلة هي العمل جميعاً لتنمية ليبيا والرقي بها وزيادة ثروتها بتبني افضل القوانين والممارسات بدل الصراع على ما هو موجود الآن ومحاولة تفصيل القوانين على قياس شخص أو ضد شخص”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى