اخبار مميزةليبيا

أبو بكر سعيد: فشل «اجتماع المغرب» يؤكد عدم وجود نيّة لإنجاز الانتخابات

قال النائب أبوبكر سعيد، عضو مجلس النواب الليبي، إن فشل اجتماع المغرب بين مجلسي النواب والأعلى للدولة، في الوصول لصيغة توافقية يؤكد أن هناك من لا يريد إنجاز الانتخابات في موعدها المحدد.

وأضاف سعيد، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”:” لا الدولة الراعية ولا بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا ولا سفير الولايات المتحدة الأمريكية أقرّوا صراحة ذلك”.

وأضاف:” قد تكون هذه فرصة إضافية لهما، أما التوافق أو تجاوزهما والبحث عن بدائل أخرى لصياغة قوانين الانتخابات، إن كان الهدف هو إنجاز الاستحقاق الانتخابي في ديسمبر المقبل”.

واختُتمت محادثات وفدي مجلسي النواب والدولة في المغرب مساء الجمعة الماضي، دون الإعلان عن اتفاق نهائي بشأن الانتخابات، ووصف المجتمعون في الرباط في بيانهم الختامي، اللقاءات بأنها جرت في ظروف ودية وأخوية يسودها التفاهم والتوافق بين شركاء الوطن الواحد، مشيرين إلى مشاركة الجانب المغربي وأعضاء من البعثة الأممية.

ودعا المجتمعون المجتمع الدولي إلى دعم العملية الانتخابية في ليبيا وفق قوانين متوافق عليها، وعلى أساس مخرجات ملتقى الحوار السياسي الليبي، وضمان احترام نتائجها من خلال توفير مراقبين دوليين لضمان السير الجيد لهذا الاستحقاق الوطني الهام.

ووجه أعضاء الوفدين الذين بدأوا اجتماعاتهم، الخميس الماضي، الشكر إلى السفير الأمريكي ريتشارد نورلاند على دعمه للاجتماع، مختتما بتوجيه التقدير والعرفان إلى المملكة المغربية ملكا وشعبا وحكومة لمساندة الشعب الليبي من أجل تحقيق الأمن والاستقرار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى