اخبار مميزةليبيا

بعد يوم من اتهامهم بقتل المهاجرين.. حكومة الدبيبة تزور مراكز الإيواء وتمنحهم مساعدات عاجلة

زار رئيس الحكومة عبد الحميد الدبيبة جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية، وعقد الرئيس اجتماعا موسعا مع إدارات الجهاز مشددا على جملة من الإجراءات الواجب اتباعها من الاهتمام بكافة المحتجزين، وتوفير الظروف الصحية والغذائية المناسبة لهم، وكذلك تصميم بطاقة حصر لهم تشمل كافة البيانات الخاصة بهم ، والتعامل مع كل فئة على حدة.

كما قام بنقل تحياته لأفراد وزارة الداخلية الذين قاموا بتنفيذ عملية، الجمعة الماضية، بمنطقة حي الأندلس، وأكد على ضرورة التنسيق بين وزارة الداخلية ووزارة العدل في تحديث منظومة التشريعات المتعلقة بهذا الملف، وكذلك مع وزارة العمل والتأهيل في إمكانية تنظيم العمالة الوافدة، مؤكدا أن هناك عددا من المحتجزين جاؤوا من أجل العمل في بلادنا، وتنظيمهم بعد التأكد من مستنداتهم وهذه مسؤولية تقع على عاتق وزارة العمل.

وعقب اللقاء استمع الرئيس لملاحظات عدد من المحتجزين، واطمأن على ظروفهم الصحية، وتوفير الغذاء والإقامة المناسبة لهم، بحسب بيان الحكومة الذي طالعته “الساعة 24”.

جدير بالذكر أن الدبيبة أشاد بالحملة الأمنية في منطقة قرقارش في العاصمة طرابلس، التي شملت عمليات القبض والتوقيف ضد كل المهاجرين غير الشرعيين من كافة الجنسيات الأجنبية القاطنين بالمنطقة، وهو ما أدانته الأمم المتحدة وكشفت عن تعرض المهاجرين واللاجئين خلالها للقتل، واستنكرت أعمال القوة والعنف التي صدرت من العناصر التابعة لوزارة الداخلية بالحكومة خلال العملية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى