اخبار مميزةليبيا

حزب القماطي: نرفض قانون الانتخابات البرلمانية الصادر عن مجلس النواب

أعلن حزب التغيير الذي يترأسه جمعة القماطي عن رفضه قانون الانتخابات البرلمانية الصادر عن مجلس النواب. وقال الحزب في بيان طالعته “الساعة 24” إنه يعرب عن رفضه الشديد لقانون الانتخابات البرلمانية الذي مرره مجلس النواب بدون نصاب قانوني في جلسته يوم 4 أكتوبر، لما فيه من إقصاء لمشاركة الأحزاب والكيانات السياسية من خلال الترشح بنظام القائمة.

وادعى أن “هذا القانون سيكرس القبلية والجهوية على حساب المشاريع والبرامج السياسية التي تطرحها الأحزاب السياسية التي تطرحها الأحزاب السياسية من خلال قوائمها الانتخابية كما يعد اعتداءً على المسار الديمقراطي الذي يعتمد على التعددية الحزبية ودور الأحزاب المحوري في بناء نظام ديمقراطي” على حد قوله.

وناشد الحزب في بيانه كافة القوى المؤمنة ببناء دولة ديمقراطية رفض هذا القانون الجائر وحث أعضاء مجلس النواب على ضرورة مراجعة القانون وتعديله بما يضمن مشاركة الأحزاب في الانتخابات البرلمانية لتفادي مخرجات انتخاب مجلس النواب سنة 2014، وفق زعمه. ومن الجدير بالذكر أن البرلمان أقر قانون انتخاب مجلس النواب الجديد في جلسة أمس الاثنين، وبذلك يكون المجلس أنجز التشريعات اللازمة لتنظيم الانتخابات الرئاسية والبرلمانية.

وفي مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء، أكد الناطق باسم مجلس النواب “عبدالله بليحق” أن قانون انتخاب البرلمان لا يحظر على الأحزاب المشاركة، ويشترط المشاركة عن طريق الأفراد وليس القوائم. وأشار إلى أن المجلس صوّت بالأغلبية على إضافة مادة في قانون الانتخابات البرلمانية، تنص على إلزام السلطة التشريعية القادمة بضرورة إعادة توزيع المقاعد في كافة الدوائر الانتخابية، مع مراعاة آخر تعداد سكاني والمساحة الجغرافية، لحفظ حقوق الدوائر الانتخابية المُتظلمة من التوزيع الحالي للمقاعد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى