اخبار مميزةليبيا

الرئيس الجزائري: اقترحنا أن تبدأ الانتخابات الليبية في 24 ديسمبر وتستمر شهرين

قال الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، إن الجزائر لطالما صرحت قبل مؤتمر برلين وبعده بأن الحل النهائي للأزمة الليبية هو الانتخابات، و بقي أقل من 3 أشهر ولم تبدأ الاستعدادات والتجهيزات للانتخابات بعدُ، إذ ستجرى الرئاسية في 24 ديسمبر وبعدها البرلمانية بشهر، وهذا التأخير لا بأس به.

أضاف في تصريحات لتلفزيون بلاده اليوم، أنه إذا أراد حفتر الترشح للرئاسة فهذا شأنه، وإذا قبله الليبيون فهذا شأنهم الخاص ولا علاقة لنا به، وثمّة من يريد عرقلة العملية الانتخابية في ليبيا بصورة غير معلنة، وعناصر التفرقة موجودة وعلى كل الدول الكبرى التدخل في هذا الأمر بكل شفافية.

وأوضح أن الجزائر طالبت دائما بخروج المرتزقة من ليبيا وتنفيذ حظر الأسلحة، وقد اتُّفق على ذلك في مؤتمرات واجتماعات عدة مع الدول المعنية، لكن ذلك يبقى حبرا على ورق، وأن السلطة التنفيذية الحالية اختيرت للتمهيد للانتخابات في 24 ديسمبر، واقترحنا على وفد مجلس النواب الذي زارنا أنْ ليس بالضرورة إجراء الانتخابات في يوم واحد.

وتابع قائلًا: “اقترحنا عليه أن تبدأ الانتخابات في 24 ديسمبر وتجرى في كل منطقة على حدة: طرابلس وبنغازي وفزان، بالتعاون مع الأمم المتحدة ودول الجوار، وتستمر ولو شهرين” وفق قوله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى