اخبار مميزةليبيا

عبدالعزيز: لابد من إسقاط البرلمان.. وعقيله صالح لا يمكن أن يكون رجل دولة

قال محمود عبد العزيز عبدالعزيز، عضو المؤتمر العام السابق عن حزب العدالة والبناء عضو جماعة الإخوان المسلمين، إنه وجماعته وجه رسائل لعبد الحميد الدبيبة رئيس الحكومة بأن البرلمان الليبي يجب أن يسقط” على حد زعمه.

وزعم عبدالعزيز، خلال مداخلة عبر برنامج “بين السطور” الذي يذاع على قناة “التناصح” التابعة للمفتي المعزول الصادق الغرياني:” قلنا إن البرلمان لا يأتي بالخير ومن أول يوم وجهنا الرسائل لعبد الحميد الدبيبة ونعرف أن البرلمان يجب أن يسقط، عندنا المجلس الرئاسي وحكومة الوحدة الوطنية يجب أن يمسكوا بالزمام التنفيذي وتسير أحوال الناس ونصل لانتخابات، هذا البرلمان ليس له حيثية ومبرر لوجوده، وهو قانونيًا منتهٍ وبالاتفاقيات منعدم، لا يمكن أن نتكلم عن ليبيا ومصلحته ونحتفظ بالبرلمان الذي لم يقدم شيئًا، من يجتمعون لا يصلون بضعة نواب من 30-50 يعني أقل من الربع يجتمعون بحجة أن الجلسة معلقة، وأتحداكم على الهواء أنهم لا يعلقون الجلسات”.

وادعى أن عقلية المستشار عقيلة صالح، تتعارض وتسير في خط متوازٍ مع عقلية الغنيمة، ولا يمكن أن يكون رجل دولة، واصفًا إياه بـ”رجل المافيا والتفكير العصابي والمتخلف”.

ولفت عبد العزيز، إلى أن هذه العقلية والثقافة خطيرة جدًا، ومن يتبعونها هم من يصلون للمناصب ويفكرون بعقلية النجع، على حد وصفه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى