اخبار مميزةليبيا

3 أحزاب تطالب بتعديل «نظام الفردي» في قانون الانتخابات البرلمانية

عقدت أحزاب “ليبيا للجميع” و”التجديد” و”المدني الديمقراطي” اجتماعا، عبر تقنية (الزووم) اليوم الإثنين، إثر انتهاء أول جلسة لمجلس النواب بعد صدور قانون رقم رقم (2) لسنة (2021م) بشأن انتخاب البرلمان المقبل، وتعنت عدد من النواب في فرض النظام الفردي.

وقالت الأحزاب، في بيان مشترك لها، إن الاجتماع يأتي استكمالًا للمشاورات والمباحثات بين القوى المدنية الوطنية، ومن منطلق العمل الجماعي المنظم في سبيل الوصول إلى الانتخابات التشريعية والرئاسية المقبلة بتاريخ 24 ديسمبر 2021م، من أجل استمرار اجترار الأزمة الليبية وأن تغيرت الوجوه واستفحالها في حال بقاء أو إعادة إنتاج ذات الوجوه الجاثمة على الشعب الليبي.

وأكدت الأحزاب، أن اجتماعها يأتي حرصًا على العملية السياسية، وتأكيدًا على ضرورة دعمها بالحراك السياسي الحزبي المبني على الرؤى والأهداف وبرامج العمل البعيدة عن الجهوية والقبلية والشللية والمصالح الضيقة.

وقررت الأحزاب، في ختام الاجتماع، استمرار التواصل مع كل القوى المدنية الوطنية، وتحشيدها للضغط في اتجاه التغييرات المطلوبة لضمان نجاح وازدهار العملية السياسية في ليبيا بمشاركة الأحزاب وزيادة حصة المرأة والشباب، وتحريك الرأي العام الليبي في هذا الاتجاه.

وشددت الأحزاب، على مخاطبة المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا، ورئيس مجلس الأمن الدولي، وسفراء الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي لدى ليبيا، بضرورة الالتزام بخارطة الطريق وتبني مطالب الأحزاب والكتل السياسية بتعديل القانون الانتخابي بما يضمن المشاركة بقوائم انتخابية، وإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية مباشرة ومتزامنة، بما يكفل مسارا ديمقراطيا يسهم في تفكيك الأزمة تمهيدا لحلها، على حد تعبيرها.

وشددت على ضرورة شرح مخاطر وأضرار النظام الفردي على العملية السياسية، من خلال وسائل الإعلام المختلفة، بحسب قولها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى