اخبار مميزةليبيا

رافضاً قوانين البرلمان.. اللافي: يجب أن تجرى الانتخابات وفق إطار قانوني ودستوري يضمن قبول نتائجها

التقى نائب رئيس المجلس الرئاسي، عبد الله اللافي، ظهر اليوم السبت، الأمين العام المساعد ومنسق بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، “ريزدون زينينغا”، لمناقشة آخر مستجدات الأوضاع في ليبيا، لاسيما الانتخابات البرلمانية والرئاسية.

وفي إشارة إلى رفضه قوانين مجلس النواب، أكد اللافي على ضرورة إجراء الاستحقاق الانتخابي وفق إطار قانوني ودستوري يكفل نجاح الانتخابات، وتقبل بنتائجه جميع الأطراف السياسية، التي ستريح البلاد من المراحل الانتقالية التي أثقلتها سياسيا، واقتصادياً، وأمنياً، واجتماعياً.

وأشاد خلال اللقاء الذي عقد بديوان المجلس، بما حققته لجنة 5+5 من نجاحات، لاسيما إيقاف الاقتتال، وفتح الطريق الساحلي، وتبادل المحتجزين من الطرفين، بالإضافة للتوافق الذي جرى في جنيف الاسبوع الماضي، في ملف المرتزقة، والمقاتلين الأجانب من ليبيا .

كما أوضح اللافي للوفد الأممي، بأن الأسابيع القادمة تتطلب العمل من أجل الوصول إلى رؤية شاملة للوضع الراهن، باتخاذ قرارات تلبي المرحلة، ولضمان إجراء الانتخابات في موعدها.

بدوره أكد “ريزدون زينينغا”، حرص البعثة على إجراء الانتخابات في موعدها، بتوافق جميع الأطراف المعنية، مشيداً بدور المجلس الرئاسي الجاد لدعم سير العملية الانتخابية بطريقة سلسة، تضمن تداول السلطة بشخصيات يتوافق عليها كل الليبيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى