اخبار مميزةليبيا

الدرقاش: ما يقوله “سامي الساعدي” سياسة شرعية لا يفهمها الكثيرون

أثنى مروان الدرقاش، المقرب من المفتي المعزول الصادق الغرياني،  على تدوينة كتبها سامي الساعدي القيادي في الجماعة الليبية المقاتلة المدرجة على قوائم الإرهاب،  زعم خلالها أن  “شؤون المعاملات السياسية والحربية تجرى على حسب الظنون ومخائل الأحوال ولا ينتظر  تحقق  وقوع الأمر المظنون”.

وعلق الدرقاش على تدوينة الساعدي في حسابه بـ “فيسبوك” قائلا: “سياسة  شرعية  لا يفهمها كثيرون ممن يدعون  السياسة”. بحسب تعبيره.

وكان الساعدي قد واصل شرح وجهة نظره في تدوينته قائلًا “لأنّه إذا تريّث وُلاة الأمور في ذلك يكونون قد عرضوا الأمة للخطر، أو للتورّط في غفلة وضياع مصلحة”مردفًا أنه ” لا تُدار سياسة الأمّة بما يدار به القضاء في الحقوق، لأنّ الحقوق إذا فاتت كانت بليّتها على واحد، وأمكن تدارك فائتها؛  ومصالح الأمّة إذا فاتت تمكّن منها عدوّها”، على حد قوله.الدرثاش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى