ليبيااخبار مميزة

مستشار وزيرة العدل: لا نستطيع تحريك دعوى قضائية ضد “اغنيوة”

انتقد المستشار الإعلامي لوزيرة العدل المبروك شوية إن التقرير الوارد من منظمة العفو الدولية بشأن انتهاكات جهاز دعم الاستقرار الذي يرأسه عبد الغني الككلي.

وقال شوية في مداخلة هاتفية مع قناة “ليبيا الأحرار” التي تبث من تركيا بتمويلق قطري: التقرير لم يراعِ الضوابط الشكلية والموضوعية، التي يجب مراعاتها وفقًا لقانون الإجراءات الليبي، بحسب قوله.

وأضاف أن كلًا من وزارة العدل أو النائب العام لا يستطيعان أن يستندا على تقرير أعدته إحدى الموظفات في منظمة العفو الدولية لتحريك دعوى جنائية ضد اغنيوة، وقف ادعائه.

وأشار شوية إلى أن الدولة الليبية لديها قانون الإجراءات الجنائية الذي يحدد الضوابط الشكلية لتقديم الشكوى، والجهة التي يقدم لها، وكيفية مباشرة الدعوى الجنائية، ومَن الجهة التي تباشرها، وفق قوله.

يُشار إلى أن وزارة العدل رفضت ما جاء في تقرير منظمة العفو الدولية، مؤكدة أنه يفتقد للأسانيد والأصول الواقعية القانونية، متهمة المنظمة بإطلاق أحكام انتقائية تفتقد للمهنية وتؤثر سلبًا على الرأي العام الليبي.

وفي 4 مايو الجاري، أصدرت منظمة العفو الدولية تقريرا قالت فيه إنها طالبت السلطات الليبية بإقالة ومحاسبة رئيس ما يُعرف بجهاز دعم الاستقرار، التابع لحكومة الوحدة المؤقتة عبدالغني الككلي، المعروف بـ«اغنيوة» وكذلك نائبه السابق لطفي الحراري.

وأوضحت المنظمة أن اغنيوة والحراري يقودان ميليشيا ويرتكبان انتهاكات ويتقلدان مناصب في الدولة، متهمة الجهاز كذلك «باعتراض طرق المهاجرين واللاجئين واحتجازهم تعسفيًا بعد ذلك، وممارسة التعذيب وفرض العمل القسري وغير ذلك من الانتهاكات المروعة لحقوق الإنسان وجرائم مشمولة في القانون الدولي».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى