اخبار مميزةليبيا

«الصغير»: باشاغا والدبيبة رحبا ببيان الدول الخمس المتضمن وصاية مالية دولية على ليبيا

وجه حسن الصغير، وكيل وزارة الخارجية الأسبق، انتقادا لكل من عبدالحميد الدبيبة رئيس حكومة الوحدة الوطنية المؤقتة، وفتحي باشاغا، رئيس الحكومة الليبية المكلف من مجلس النواب، وذلك بسبب ترحيبهما بالبيان الصادر عن فرنسا وألمانيا وإيطاليا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة بشأن ليبيا.

وقال «الصغير»، في منشور له عبر فيسبوك ، «فتحي ودبيبة يرحبان بالبيان الذي يتضمن وصاية مالية دولية بغطاء من أجسام أصر البيان على وصفها بالمنتهية الصلاحية».

وأضاف «بالمختصر الأمريكيين أقنعوا حلفائهم  الأوروبيين  بأن التحكم في الأموال هو المفتاح لضمان احتكار التدخل في الشان الليبي».

ودعت الدول الخمس، فى بيان لها، مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة وقادتهما إلى «الانتهاء بشكل عاجل من الأساس القانوني حتى يمكن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية ذات مصداقية وشفافة وشاملة في أقرب وقت ممكن».

وحث قادة ليبيا على الاتفاق على أولويات الإنفاق العام للبلاد وإنشاء هيكل مشترك لإدارة الإيرادات والرقابة، مشددا على الحاجة إلى حكومة ليبية موحدة قادرة على الحكم وإجراء هذه الانتخابات في جميع أنحاء البلاد.

وعلق فتحي باشاغا، على بيان الدول الكبرى: قائلا «أرحب بالدعوة إلى حكومة ليبية موحدة قادرة على الحكم وإجراء الانتخابات بصفتي رئيس تلك الحكومة المنتخبة والمدعومة من قبل مجلسي النواب والدولة».

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى