ليبيا

انتصار: لا ينبغي استغلال الشباب الليبي لتحقيق برامج شخصية

قالت انتصار عبود وزيرة المرأة في حكومة فتحي باشاغا، إن العالم يحتفل هذا اليوم من كل عام باليوم العالمي للشباب وذلك لتركيز اهتمام المجتمع بقضايا الشعب والاحتفاء بإمكانياتهم بوصفهم شركاء في المجتمع وأساس بناءه وتطويره، والدعم الحقيقي للشباب هو بإعداد الشباب وتنشئتهم ودعم ابتكاراتهم وتطوير طموحاتهم في مراحل عمرية متقدمة في حياتهم .

وتابعت في بيان: “لايمكن بأن نعد جيل شباب مبدع ما لم تكون في مدارسنا وجامعاتنا وحدة خاصة لاكتشاف الشباب كل حسب موهبته، وليبيا ومن خلال مسيرتي العملية في البرامج الوطنية والشبابية لديها الكثير من الشباب المبدع وفي أغلب المجالات التكنولوجية والفكرية والفنية أتمني بأن يكون لدينا برنامج مستدام لدعم المواهب، والشباب في بلادي ينبغي بأن يكون شريك في التطوير والتنمية وليس وسيلة يتم استغلالها لبرامج شخصية ووعود وهمية تقتل كل حماسهم وآمالهم”.

وواصلت: “في مجال عملي بالوزارة أعدت خطة متكاملة لدعم الشابات المبدعات واتاحت الفرصة لهن وتطويرهن ودعمهن للمشاركة في الفعاليات العالمية لكسب الخبرة والمساهمة بهن في إعلاء الوطن، والدولة الليبية يجب أن يكن لها برنامج متكامل لدعم الشباب وفق خطط يعدها خبراء في علم ( الاجتماع والاقتصاد ) وليس كما حدث سابقاً مع حكومات متعاقبة كانت البرامج ضعيفة من حيث الاستفادة وأيضاً افسدت الحياة الاجتماعية وفق الاحصائيات”.

واختتمت: “الدعم الحقيقي للشباب يكون بجعلهم ( رواد أعمال ) وتحقيق أحلامهم في نجاح مشاريعهم وتطبيق أفكارهم لواقع ملموس يحقق الحياة الكريمة للشباب والتنمية للمجتمع وبهذا الخصوص أنا شخصياً سأقدم مبادرة للحكومة بتبني هذا البرنامج وتطبيقه علي أرض الواقع لأن هذه هى التنمية الحقيقية للشباب وليس بجعلهم مرهونين وعبء علي الدولة”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى