ليبيا

حمزة: جرائم المليشيات في ليبيا لن تسقط بالتقادم

قال رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ليبيا، أحمد حمزة، إن جرائم المليشيات لا تسقط بالتقادم ويد العدالة ستطولها، رغم محاولات استثمار حالة الإفلات من العقاب السائدة في ليبيا، وأن اشتباكات المليشيات، تنتهك حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني، وتزداد سوءًا في ظل حالة الإفلات من العقاب السائدة وغياب المعالجات الحكومية الشاملة لتلك الانتهاكات.

أضاف في تصريحات صحفية أن التشكيلات المسلحة وعصابات الجريمة المنظمة والخارجين عن القانون، التي أضفي عليها الشرعية بالانتماء لأجهزة الأمن أو وزارة الدفاع وغيرهما، تتحمل مسؤولية الانتهاكات وأعمال العنف التي تندلع بين الفترة والأخرى، و المليشيات لا تلتزم بالأطر القانونية والإجرائية، باعتبارها جهات أمنية خاضعة لسلطة القضاء والنيابة العامة وليس العكس، وهي مسؤولة بصورة مباشرة عن حالة عدم استعادة الأمن والاستقرار وتحقيق التنمية وحماية الحدود وتحقيق المصالحة الوطنية الشاملة.

 

ـ

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى