«الغرابلي»: «سرت» مفتاحنا لدخول «المنطقة الشرقية» بالكامل

 

قال رئيس ما يسمى “المجلس العسكري صبراتة” الطاهر الغرابلي، إن: “المهمة الملقاة على إبراهيم بيت المال بتحرير مدينة سرت هي مهمة ثقيلة جداً، وواضح جداً الوجود الملحوظ للمرتزقة الفاغنر، وكلنا يتذكر الاتفاق الذي أبرمه حفتر قبل سنوات مع الجيش الروسي، وها هي قوات الفاغنر اليوم متواجدة بقوة. صحيح نحن واجهناهم سابقاً جنوب طرابلس لكن الأمر يختلف في المناطق الشاسعة، والتحرك نحو حقل الشرارة النفطي أمر مهم” على حد قوله.

أضاف “الغرابلي” في مداخلة تلفزيونية مع قناة “ليبيا الأحرار” – الذراع الإعلامية لجماعة الإخوان المسلمين في ليبيا – مساء أمس الأحد: “سرت تحظى بأهمية استراتيجية كونها مفتاحنا للمنطقة الشرقية، والعدو يحشد لأنه يدرك أن انهيار سرت يعني انهيار المنطقة الشرقية بالكامل، وعلى القوة المقتحمة أن تسرع نحو المنطقة الشرقية بعد سرت مثلما أسرعنا في تحرير ترهونة بمجرد دخولنا إلى قصر بن غشير” وفق تعبيره.

وزعم “الغرابلي” أن: “معركة سرت هي المعركة الفاصلة والحاسمة والأخيرة، معركة الليبيين الشرفاء التي يجب أن نستعد لها جميعاً، ولدينا معلومات أن العدو يحشد، ويجب التمييز بين التحشيدات الدفاعية والهجومية، وعلينا أن نحضر المدفع والبندقية والطائرة، تمهيداً للجلوس على طاولة المفاوضات في النهاية” على حد قوله.

الوسوم

مقالات ذات صلة