«الخارجية القطرية»: توافق كبير بين أنقرة والدوحة «للحفاظ على مقدرات الشعب الليبي»

قالت مساعد وزير الخارجية والمتحدث الرسمي لوزارة الخارجية القطرية لولوة الخاطر، إن هناك توافقا كبيرا بين تركيا وقطر، حول دعم حكومة الوفاق في ليبيا.

وأكدت “الخاطر”، في تصريحات لـ”قناة الجزيرة” القطرية، أن هناك توافقا بين قطر وتركيا على دعم حكومة الوفاق، من أجل المضي في المسار السياسي القائم على قرارات مجلس الأمن، واتفاق الصخيرات، على حد زعمها.

وتابعت:” إذا نظرنا إلى المشهد الليبي من هذا المنظور، سنجد توافقا كبيرا بين الدولتين، وكلانا يستهدف بالدرجة الأولى مصلحة الشعب الليبي، واستقرار ليبيا، الذي يتم من خلال المسار السياسي، ولكن ضمن الأطر المتعلقة بالشرعية الدولية، ودعم حكومة الوفاق لبسط الاستقرار على كافة الأراضي الليبية”، على حد قولها.

وكان أمير قطر الشيخ تميم بن حمد، قد استقبل أمس الخميس، الريئس التركي رجب طيب أردوغان في العاصمة الدوحة، بأول زيارة خارجية للأخير منذ بدء تفشي كورونا، وبحثا آخر التطورات على الساحة الليبية والمنطقة، على حد زعم وكالة الأنباء القطرية.

وتزامنا مع الزيارة، تصدر هاشتاج «أردوغان» مقدمة قائمة الأكثر تداولًا على موقع التواصل الاجتماعي في إمارة قطر، وجاءت أغلب التدوينات منتقدة الاحتفاء القطري بالرئيس التركي والاستعدادات الضخمة التي تجريها الدوحة لاستقباله، مؤكدة أن أردوغان جاء لسلب أموال الإمارة.

الوسوم

مقالات ذات صلة